أهمية تحقيق العدل في أماكن العمل

خاص أكاديمية نيرونت لـ التطوير و الإبداع و التنمية البشرية

 

 

 

انتبهوا أيها المديرون: إن العمل على تحقيق “العدل” و المساواة فى مكان العمل لا يعد عملاً أخلاقيًا فحسب، بل لقد أظهرت أبحاث سابقة أنه يؤدي أيضًا إلى زيادة درجة الرضا الوظيفي لدى العاملين و إلى زيادة التزامهم تجاه المؤسسة التي يعملون بها.

كما أظهرت دراسة أجريت مؤخرًا بناءًا على هذة الإكتشافات و نشرت فى جريدة علم النفس الاجتماعي التطبيقي أن الأشخاص الذين يعتقدون أن العالم من حولهم عادلاً و منصفًا يتمتعون بصحة عقلية أفضل من غيرهم، و تكون تقييمات مكان العمل لهم أكثر إيجابية، و لديهم قدر أكبر على الثقة بزملائهم.

إقرأ : اللطف و الاحترام في العمل

 

العدل

 

مقياس مدى الإعتقاد بعدالة العالم

في سلسلة دراسات أخرى، قام باحثون ألمان باستخدام استبيان نفسي يسمى “مقياس مدى الاعتقاد بعدالة العالم” و هو يقيس إلى أي مدى يعتقد الناس أن الحياة منصفة و عادلة، و يحتوى على أسئلة تطلب من الناس ذكر مدى اتفاقهم مع عبارات مثل “أعتقد إني عادة أحصل على ما أستحق”.

و فى إحدى الدراسات قام الباحثون بإجراء هذا الإستبيان على عدد من الأشخاص يشمل عاملين و عاطلين عن العمل فى ألمانيا، ثم قاموا بتحليل شخصيات هؤلاء الناس، و رواتبهم، و مواقفهم تجاه العمل بالإضافة إلى عدة خصائص أخرى.

و كانت النتيجة بحسب المقياس هى ارتفاع مستويات الرضا الوظيفي و المشاركة الوظيفية و الالتزام تجاه المؤسسات و الاعتزاز بالنفس و الارتياح في الحياة  لدى أصحاب الوظائف، بينما انخفضت هذه المستويات بشكل ملحوظ لدى العاطلين عن العمل. أي أنه كلما طال الوقت الذي يكون الإنسان فيه بلا عمل، كلما انخفضت درجاته على هذا المقياس.

هذا و قد عمل الباحثون فى دراسة أخرى على البحث فى كيفية تغير هذا المقياس بمرور الوقت. فوجدوا أن هذا المقياس استطاع أن يتنبأ بحدوث تحسن فى نسب الصحة العقلية و الثقة بالزملاء و احترام الذات و الإرتياح فى الحياة  خلال فترة زمنية تتراوح بين ستة إلى تسعة أشهر.

و يرى الباحثون أن النتائج التى خلصوا إليها تسلط الضوء على الأهمية المستمرة لتحقيق “العدل” و المساواة فى أماكن العمل. و كتبوا فى نتائجهم ” إن إحقاق “العدل” يعد أمرًا هامًا فى كل مراحل الحياة الوظيفية و المهنية لأن الناس لديهم حاجة إلى الإعتقاد و الثقة بعالم عادل يحصلون فيه على ما يستحقون و يستحقون ما يحصلون عليه .”

 

 

 

ترجمة : نجوان جورج

تدقيق : أمير محمد

تدقيق لغوي : راما الشامي

تنسيق : جوني

إقرأ المزيد من المقالات الممتعة والمفيدة :

3 طرق للتعامل مع زوج مدمن على العمل

قانون الجذب و جذب العمل

هل يمكن زيادة إنتاجيتك بعد التقاعد

 3 طرق لـ كيفية التعامل مع الزوج المدمن على العمل

تعامل مع مديرك صعب المزاج بخطوات بسيطة

كيف تتعامل مع مدير صعب المزاج

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق