ادوات محاربة النسيان خلال فترة الامتحانات الجزء الثاني – خاص اكاديمية نيرونت لـ التطوير و الابداع و التنمية البشرية

 

نكمل اليوم حديثنا عن محاربة النسيان وبناء ذاكرة قوية بعد أن تعرفنا في الجزء الأول على آلية عمل الذاكرة وعلى حقائق و معلومات عن الذاكرة و النسيان مهمة جدًا في الوصول إلى أفضل أدوات محاربة النسيان، والتي سنستعرضها اليوم معًا حيث كنا قد ذكرنا أربعًا منها في المقالة السابقة

اقرأ : ادوات محاربة النسيان خلال فترة الامتحانات الجزء الاول

 

ونكمل في هذه المقالة الأدوات ال8 الباقية
5 –  قم بتقسيم المادة الدراسية 
حاول تنظيم المواد ذات العناصر المشتركة لمراجعتها معًا، وتذكر دائمًا أنه من الأسهل أن تحفظ خمسة مواضيع رئيسية بخمسة بنود في كل منها أكثر من محاولة لحشو ذاكرتك طويلة الأمد بخمس وعشرين معلومة ﻻ تربطها أي علاقة ظاهريًا.

إقرأ : التركيز في الدراسة أيام الإمتحانات

 

6 – قم بتكوين ارتباطات ذهنية قوية 
قد يكون هذا الأسلوب جديدًا لمعظم الطلاب ولكن أضمن لك من خلاله السرعة في عملية الحفظ و” الاستذكار “، وتتجلى أهميته أثناء ” الامتحانات “. الأمر ببساطة هو أن تقوم باستغلال بعض الثواني الإضافية لخلق ارتباطات ذهنية حسية وانفعالية قوية. حاول التشبع بالمعلومة بواسطة أي شيء له مغزى لديك، وأفضل طريقة لاستغلال انجذاب عقلك الشديد للارتباطات الذهنية المرئية لمساعدتك في ” الاستذكار ” والتعلم هو خلق الخرائط الذهنية ربط مع مقالة عن الخرائط الذهنية غير المقالة يلي ربطنا فيها فوق

إقرأ : الخرائط الذهنية | 7 استخدامات مفيدة للطلاب

 

7 – التدريب على ما تم استذكاره 
التدرب على ما يتم استعراضه من معلومات وتكراره أمر أساسي لمرحلة ” الاستذكار ” والاستدعاء من ” الذاكرة “، ولكن ﻻ تقع في فخ التكرار والإعادة المركز فقط على تخزين المعلومة داخل ذاكرتك طويلة الأجل، بل اجعل عملية التكرار تكون على مبدأ حفظ المعلومة واستدعائها من ذاكرتك تحت ضغط عصبي كأن تستخدم الأنواع المطابقة لأسئلة الاختبار التي يجب عليك الإجابة عليها أثناء ” الامتحانات “، ضع اختباراتك الخاصة وتمرن عليها.

 

8 – قم بالمراجعة مبكرًا وعلى أساس منتظم 
يمكنك ببساطة إحداث تحسن ملحوظ في كم المعلومات التي تحفظها وتستطيع استذكارها بسهولة من خلال قيامك بمراجعة بسيطة للمعلومة ولكن على أساس منتظم، ستتساءل كيف؟

وسأجيبك كما يلي: يمكنك مثلاً زيادة ما تتذكره من محاضرة مدتها ثلاث ساعات إلى ما يصل لنحو /500%/ بأن تقوم بجلسة مراجعة مدتها (ثلاث دقائق فقط) ولكن وفق النظام التالي:

قم بالمراجعة بعد المحاضرة مباشرة

ثم أعد استعراضها بعد ساعة

ثم بعد يوم

ثم بعد اسبوع

ثم بعد شهر واحد

ثم بعد شهرين وهكذا …

سيغير هذا الأسلوب البسيط من منحنى النسيان لديك كما موضح في الشكل الذي يوضح تأثير المراجعة على عملية التذكر لديك.

 

الذاكرة

 

9 – طور ادوات معاونة أساسية لذاكرتك 

استفد مما تعلمته من هذه المقالة وطور صندوق أدواتك الخاص بك بالأساليب الجديدة التي تعينك في عملية ” الاستذكار “، قم بعمل بطاقات تكتب بها لمحات موجزة عما تستذكره، ارسم خرائط ذهنية وقم بعمل قوافي متناغمة وإيقاعات في الحفظ.

إقرأ : الذكاء و زيادة نسبته بـ 7 طرق فعالة

 

10 – تدرب ثم تدرب ثم تدرب 
تذكر أن كل ما ذكرناه سابقًا من تمارين ﻻ تؤتي ثمارها سوى من خلال التدريب والتدريب والتدريب، أعطِ الفرصة للمناهج والاقتراحات الجديدة لتطويرها تدريجيًا من خلال التدريب نحو الأفضل؛ أنه لن تحدث معجزة بين عشية وضحاها فالفرق بين من يقرأ هذه المقالة ويستفيد منها لتطوير ذاكرته وبين من يقرأ للاطلاع فقط هو قيامك بالتدريب على المناهج والتمارين التي ذكرناها، فعدم قيامك بالتدريب يعني أنك تهدر الإمكانيات الجبارة لذاكرتك.

 

11 – فكر بما حفظته عند النوم 
حيث أثبتت الدراسات والأبحاث الحديثة بأن العقل ينشغل أثناء النوم بما قمت أو فكرت به قبل النوم بثلاثين دقيقة تقريبًا من نومك، حيث يقوم دماغك باستغلال فترة النوم في دمج الأشياء داخل ” الذاكرة ” طويلة الأجل فما تقوم باستعراضه قبل النوم مباشرة هو أكثر ما سيقوم عقلك بتخزينه بسرعة وكفاءة عالية، حيث يأخذ الوقت الكافي لإنشاء الارتباطات الذهنية القوية واللازمة لصنع ذكريات في ” الذاكرة ” طويلة الأجل.

 

12 – استكشف الادوات الجديدة المعاونة للذاكرة 
بعد استفادتك من النصائح والتمارين في هذه المقالة ستندهش بعد التدرب عليها وتطبيقها بالنتائج المذهلة التي ستحصل عليها على مستوى ” الذكاء ” و” الذاكرة ” و” الاستذكار “، وبعد أن أصبحت ممن يملكون ” ذاكرة ” قوية وصلبة قد تزيد رغبتك في اختبار بعض أساليب تطوير ” الذاكرة ” ذات المستوى المتوسط والمتقدم حيث يوجد العديد من المنظومات المعروفة التي يمكنك تعلمها والتي يمكن أن تجد ضالتك فيها ومنها:
منظومة ” الذاكرة ” الوتدية .
المنظومة الارتباطية .
طريقة الموقع (تسمى كذلك منظومة الغرفة الرومانية).

طريقة السجع أو المغنى

 

 

 

تحرير : سمير مطر

تدقيق : مرام حيص

تدقيق لغوي : أماني الخضري

تنسيق : جوني

إقرأ المزيد من المقالات الممتعه و المميزه :

الذكاء| كيف تنمي ذكائك وذكاء طفلك

الذكاء و زيادة نسبته بـ 7 طرق فعالة

تمارين عمليه لزيادة التركيز – ادرس بذكاء وليس يجهد

الإمتحان والطالب في سطور ..

الدراسة و الملل و النسيان ؟ نصائح و حلول

 

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق