محتوى الصفحة

كيف تكون قوي الشخصية مع نفسك قبل الاخرين

كيف تكون قوي الشخصية مع نفسك قبل الاخرين

كيف تكون قوي الشخصية مع نفسك قبل الاخرين

هناك فترات تأتينا في الحياة نشعر معها وكأنه ليس هناك سبباً واحداً يجعلنا

نتمسك بالحياة … كاننا خلقنا فقط لنحزن … وعندها لا نتذكر اي لحظة من لحظات الفرح، وبالتالى نغرق في بحور الهموم والاحزان ونفقد جميع المقومات التى تجعلنا نستطيع مواجهة الظروف.

ساعتها نكتفي بالصمت ..

إلي ان يفتت الصمت قلوبنا وتصبح هشه جداً.

أتريد ان تعرف كيف تتغلب علي هذه الفترة، وتحول جميع ملامحها المحبطة الي فترة تنجز فيها الكثير؟!

لا تقول انك لا تستطيع ..

وانك تشعر بالضعف الشديد الذي يفقدك القدرة علي السيطرة في حياتك ..

 كيف تكون قوي الشخصية مع نفسك قبل الاخرين

الطريقة كالتالى:

اولا: لا تنتظر ان تمر هذه الفترة وتختار ان تتحملها بيأسها وحزنها .. فأنت بذالك تخسر نفسك وتثبت للحياة انها الاقوى!!

من منا يحب ان يختار الخسارة لنفسه ..؟! او يحب ان يرى نفسه ضعيفاً ؟؟؟

تخيل ان تتحدى شخصا في لعبة ما .. فهل تنتظره ان يعلن خسارتك ويفوز ..؟

ام تحاول بكل تركيز ان تصبح انت الفائز وتلعب بكل تحدي واصرار؟؟!!

هذا هو الحال بالطبع مع الحياة ….

اذا كنت تريد ان تكون انت الخسران وتسمح لها ان تصبح هي الاقوى … تستطيع ذلك

واذا كنت تريد ان تصبح انت الاقوى وتجعلها تنحني لك احتراما لإصرارك .. ايضا تستطيع ذلك.

الحياة تسير وتتقلب .. وانت تعيشها رغماً عنك … لا تستطيع ان تجعلها تسير كما تريد انت…؟؟

لذا يجب ان تتعلم انت كيف تتغلب عليها.

كيف تكون قوي الشخصية مع نفسك قبل الاخرين

ثانيا: تغير انت … وغير نظرتك للاشياء ..

اذا كنت محاطاً من جهاتك الاربعة بظروف صعبة … وتشعر انك في اضعف حالاتك لدرجة تفقد معها القدرة علي الكلام.

لماذا لا تستغل هدوءك هذا وصمتك … وتنجز شيئاً في حياتك.

لماذا لا تستجمع قوتك … وتعلن للحياة انك الاقوى … وأنك انت وحدك تمتلك القدرة على التحكم في حياتك … ولن تسمح لها ان تسقط بك ارضاً حتي وان كنت علي يقين انها فترة وتنتهي.

ثالثا: يجب ان تعلم شيئا مهماً ..

ان كل ما يحدث في حياتك خير … لان الله هو من اختار لك كل هذا ..

حتى وان اشتدت عليك الصعاب فهو خير لك …

اليك هذه القصة التى توضح ما اعنيه:

“تقدم رجل لشركة مايكروسوفت للعمل بوظيفة – فراش – وبعد إجراء المقابلة والاختبار (الذى كان عبارة عن تنظيف أرضية المكتب)، أخبره مدير التوظيف بأنة قد تم الموافقة عليه وسيتم إرسال قائمة بالمهام وتاريخ المباشرة في العمل عبر البريد الإلكتروني.

أجاب الرجل: ولكنني لا أملك جهاز كمبيوتر ولا أملك بريدا إلكترونيا!!

رد عليه المدير (باستغراب):من لايملك بريدًاإلكترونيًا فهو غيرموجود أصًلا، ومن لاوجودله فلا يحق له العمل ثم طرده إلى الخارج !.

خرج الرجل وهو فاقد الأمل في الحصول على وظيفة، فكر كثيرا ماذا عساه أن يعمل وهو لا يملك سوى 10 دولارات. وبعد تفكير عميق ذهب الرجل إلى محل الخضار وقام بشراء صندوق من الطماطم ثم أخذ يتنقل في الأحياء السكنية ويمر على المنازل ويبيع حبات الطماطم.

نجح في مضاعفة رأس المال وكرر نفس العملية ثلاث مرات، إلى أن عاد إلى منزله في نفس اليوم وهو يحمل-60-دولارًا.

أدرك الرجل بأنه يمكنه العيش بهذه الطريقة … فأخذ يقوم بنفس العمل يوميا … يخرج في الصباح الباكر ويرجع ليلاً.

أرباح الرجل بدأت تتضاعف فقام بشراء عربة ثم شاحنة حتى أصبح لديه أسطول من الشاحنات لتوصيل الطلبات للزبائن.

بعد خمس سنوات أصبح الرجل من كبار الموردين للأغذية في الولايات المتحدة وأصبح مليونيراً مشهوراً في هذه المهنة !!!.

ولضمان مستقبل أسرته فكر الرجل في شراء بوليصة تأمين على الحياة فاتصل بأكبر شركات التأمين، وبعد مفاوضات استقر رأيه على بوليصة تناسبه، فطلب منه موظف شركة التأمين أن يعطيه بريده الإلكتروني!! .

أجاب الرجل المليونير: ولكنني لا أملك بريدا إلكترونيا!!!!.

ردعليه الموظف(باستغراب): لاتملك بريداً إلكترونياً ونجحت فى بناء هذه الإمبراطورية الضخمة!!

تخيل لو أن لديك بريدا إلكترونيا ! فأين ستكون اليوم ؟؟؟

 

أجاب الرجل بعد تفكير أرجعه إلى الوراء قليلا : كنت سأصبح فراشاً في مايكروسوفت !!!.”

انظر كيف تقلبت ظروفه .. وكيف كانت طريقته في التغلب عليها .. واستطاع ان يسرق من الحياة جهاز التحكم في حياته .. ويصبح هو الاقوى …

هل تستطيع الأن ان تعلنها ..

وتكون أنت الاقوى؟

mayooooos karacily

 كيف تكون قوي الشخصية مع نفسك قبل الاخرين

 لقراءة المزيد من المقالات من هنا

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق