تدريب عملي لاستبدال الأفكار السلبية بأفكار ايجابية

مرام حيص – أكاديمية نيرونت للتطوير والإبداع والتنمية البشرية

” العقل الباطن  “طريقنا لحياة مختلفة أكثر ” سعادة  ” وراحه ورخاء

من منا لا ترهقه ” الافكار السبية ”  و ” التشاؤم “! ومن منا لا يرغب بالتخلص من هذه ” الافكار  “وغرس ” افكار  ” ” ايجابية ” بدلا عنها في عقلنا ” الباطن “، مما يساهم بشكل فعال وأساسي في ” جذب ” ” السعادة ” وكل ما نرغب فيه إلى حياتنا! من منا لا يرغب بالسيطرة على  ” العقل الباطن “وتحقيق أقصى استفادة ممكنه من قدراته العظيمة!

اليوم سنتعلم معا تقنيات تساعدنا في تحقيق السيطرة على ” العقل الباطن ”

هذا الموضوع موسع جدا ولكن سنحاول تبسيطه قدر الممكن لأنه خطوة أولى في طريق السيطرة على قوى ” العقل الباطن ” ومن الضروري إتقانه

وسنستخدم عدد من ” قوانين العقل الباطن ” للتخلص من جميع ” الافكار السلبية ” التي تمر في ” العقل الباطن”  وتؤثر على حياتنا بطريقة ” سلبية ” وغرس ” الافكار الايجابية ” التي تسعدنا وتجذب لنا حياة سعيدة

أولا: ” قانون ” ” العقل الباطن ” المعروف بـ الاستبدال:

يتم من خلال هذا ” القانون ”  استبدال ” الافكار السلبية ” بـ ” افكارايجابية ” وذلك عبر خطوتين

الخطوة الأولى: مراقبة أفكارنا.. في كثير من الأحيان لا نلاحظ أو ندرك الكثير من ” الافكار ” التي تمرفي ” عقلنا الباطن ” ولكن من اليوم سنصب كل تركيزنا على ” الافكار ” التي تراودنا مهما بدت لنا أنها سخيفة وسنستبدل أي ” فكرة سلبية ” بأخرى ” ايجابية ”

الخطوة الثانية: الاستبدال: وسنقوم باختيار كلمة نعبر بها عن الاستبدال مثلا ” إلغاء” وعندما تمر بنا أي ” فكرة سلبية ” ونلاحظها ونقول :”إلغاء” وننتقل لفكرة جديدة قد تكون بنفس الموضوع أو بموضوع مختلف ولكنها ” ايجابية ”

قد يكون الأمر مرهق في البداية ولكن مع الوقت سيبرمج ” العقل الباطن ” على ” قانون ” الاستبدال وينفذه اتوماتيكيا دون أن نلحظ ذلك أو نشعره به

ثانيا: ” قانون”  ” العقل الباطن ” المعروف بـ التصور:

إذا كان لديك مهمة ما أو مشكلة ما في المستقبل لا تدع الشكوك والمخاوف من الفشل تلتهم رأسك و ” الافكار السلبية ”  تتدفق إليه بل تخيل خروجك من المشكلة أو الموقف بطريقة ” ايجابية ” وابدأ التدرب على ما تريد فعله في مهمتك مرارا وتكرارا واشحن نفسك بـ ” الافكار السلبية ”

ثالثا: ” قانون ” ” العقل الباطن ” المعرف بـ التوسع:

لديك مشكلة؟ حسنا!

فكر بالحلول ولا تفكر بالمشكلة فما نفكر فيه يتوسع وما نركز عليه يتوسع ويتضخم في ” العقل الباطن ” وبالتالي في حياتنا بفعل ” قانون الجذب ”

فإذا فكرنا بالحلول فإن ” العقل الباطن ” سيركز عليها ويخلق لك العديد منها وإذا فكرت بالمشكلة فإن ” العقل الباطن ” سيركز عليها ويجعلها تكبر وتتفاقم

وبذلك نكون قد دمجنا قانوني الاستبدال والتوسع عند استبدالنا للتفكير من المشكلة إلى الحل أي استبدلنا فكرة ” سلبية  “بأخرى ” ايجابية ”

وجعل ” العقل الباطن “يوسع ما نريده وبذلك طبقنا قانون التوسع او التركيز واستفدنا أيضا من  “قانون الجذب “.

ثالثا: جدد إيمانك

تذكر بأنك بإيمانك مؤمن بالقضاء والقدر ومؤمن بأن كل ما يحدث لنا لخير حتى لو كنا نجهل ذلك والله لا يقدم لعباده إلى كل ماهو جيد ولمصلحتهم وبهذا سترتاح وتسلم أمرك لله

رابعا: انتهج سلوك المتفائل

وتوقع الخير دائما ولا تتفوه بعبارات ” سلبية ” أو متشائمة ولا تستسلم للحالات المزاجية السيئة فكما قلنا ما نركز عليه يتوسع و “تفائلوا بالخير تجدوه بإذن الله” وتذكر أن ” قانون الجذب ” يجب الاشياء المماثلة لمشاعرك.

 خامسا: قانون التكرار

إن ” العقل الباطن ” ينتهج ما يعاد عليه مراراً وتكرار لذلك ليتبنى ” العقل الباطن ” سلوك استبدال ” الافكار السلبية ”  “بالافكار الإيجابية ” النافعة يجب علينا أن

نواظب على فعل هذه الخطوات وتطبيق هذا التدريب لمدة الـ 21 يوم متتاليين.

 

 

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق