قانون الجذب وعلاقته بالدعاء 

غفران الشامي – أكاديمية نيرونت لـ التطوير و الإبداع و التنمية البشرية

طبعا ” الدعاء ” يتفق مع ” قانون الجذب “ بشكل كبير 
لكن لكي يتوافق الدعاء مع ” قانون الجذب ” لابد ان تتوفر بعض الشروط المهمة والضرورية لكي يعمل كلا من ” قانون الجذب ” و” الدعاء ” معا لمصلحة الفرد

ولتعرف معنى  ” قانون الجذب ” حمل كتاب السر من هنا 

اولا : السعي المستمر :

” الدعاء ” يجب ان يكون مع السعي المستمر وبذل الاسباب ،”  دعاء ” وحده بدون سعي لا يعطي نتيجة لأن ” قانون الجذب ” يدلنا على أقصر طريق للوصول إلى هدفنا ولكن ان لم نسلك هذا الطريق فلن نصل لشيء

ثانيا: الشعور بالامتنان :

اهم نقطه ينبغي التركيز عليها هي ” المشاعر ” لان لها الدور الاكبر في تكوين الشحنات او الهالة المحيطة بنا
لذلك ينبغي ان نطرد ” مشاعر ” الحزن كلما غزت نفوسنا اترك الماضي وابدا صفحه جديده مليئة بالتفاؤل
وافضل وسيله لطرد ” مشاعر الحزن ” هي الشعور بالامتنان

خذ ورقه وقلم سجل فيها جميع النعم التي منّ الله بها عليك واحمده واشكره عليها واقراها كل يوم بعد الاستيقاظ من النوم مباشره وسيكون لها اثر كبير .. 
في اسواء الاحتمالات ينبغي ان نحمد الله على تمام الخلقة . على ايدينا التي ناكل فيها ,على ارجلنا التي نمشي فيها على اعيننا التي نرى فيها على لقمة العيش الحلال واهم شيء على نعمة الايمان بالله
استشعر اهمية هذه النعم وقارن نفسك بالمحرومين منها واحمد الله بسعادة ومن كل قلبك وإن أردت لـ ” قانون الجذب ” أن يقوم بـ ” جذب ” المزيد لك عليك أولا أن تشكر للموجود بين يديك في الوقت الحالي

ثالثا :الايمان:

الثقة والايمان المطلق بان الحاجه ستقضى مهما كانت صعبه او خارجه عن حدود المنطق 
فالله تعالى يقول في الحديث القدسي: (انا عند حسن ظن عبدي بي)
والله تعالى يقول في كتابه الكريم (ادعوني استجب لكم)
اذن فـ ” الدعاء ” يحقق المعجزات لمن يؤمن بإمكانية تحقق المعجزات
وقوله تعالى ((وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ))
المعنى هنا الايمان في الدعاء وانه سيتحقق وتقع الاجابة ، حتى ابليس دعي بثقة واستجاب دعاؤه وهذا يتوافق تماما مع ” قانون الجذب “

رابعا :ينبغي ان تكون صيغة الدعاء كالتالي :

1-.ايجابية أي تحمل عباره ايجابيه فمثلا قول:
(الله يخليك لي)دعوه ايجابيه لا نها تحمل مصطلح ايجابي يتحول الى خيال يوحي بالاستمرار ثم ينعكس على ” المشاعر ” وبالتالي الى شحنات ايجابيه.
لكون قولنا: (الله لا يحرمني منك) هذه الدعوة سلبيه لا نها تحتوي كلمة حرمان فتتحول الشحنات سلبيه. وهكذا

2-في زمن الحاضر مثلا لو شخص اراد شراء منزل يقول ( هذا المنزل ملكي وقادر على شراؤه و” العقل الباطن ” سيعمل على حصولي عليه)

3-ان اشحن نفسي بطاقة الدعوة ( أي طاقة ايجابية ) 
لو دعوت بالغنى علي ان اشحن نفسي بالغنى 
مثلا دعوت بمليون دولار ابدا افكر اين سأصرفهم وكيف اصرفهم هذا يسرع ويسهل الحصول على النقود

4-ان لا ادعو وانا مقهور مذلول لأنها طاقة سلبية ، يمكنني ان ادعو بخشوع وطمأنينة وهذه طاقة ايجابية

5-الدعاء على احد يولد غل وطاقة سلبية ،

6-حتى لو دعينا على احد من باب المزاح ” العقل الباطن ” لا يعرف المزاح من الجد

7- التعوذ بالله يعطي طاقة ايجابية كبيرة ، مثل قول ( اعوذ بالله من الهم والحزن)

شاهد سلسلة: السر الاول لـ صلاح الراشد

خامسا: اطلق لخيالك العنان:

بعد ان تدع الله بما تريد تخيل ان الله استجاب دعاءك
لا بد ان ترى صورا في خيالك حتى تثبت في ” العقل الباطن “
استمر في التخيل الى ان تشعر بالرضا والى ان ترتسم البسمة على وجهك 
وكما اشرت مسبقا حتى تجتذب ” المشاعر الإيجابية ” لما لها من دور كبير واساسي في تشكيل هالة الانسان 
ولكي يكون التأثير اكبر يفضل ان تفعل ذلك قبل النوم لان اخر ما تفكر فيه سينتقل معك الى عالم المنام 
لان الشحنات تعمل اثناء النوم بشكل كبر منها اثناء اليقظة

ولعل التصور والتخيل من أهم أدوات ” قانون الجذب ”

اقرأ: قانون الجذب | التصور الذهني هو مفتاح النجاح


سادسا: التوكل

التوكل على الله والثقة به واطرد ” مشاعر”  القلق وعيش يومك كما ينبغي وتأكد بأن ” قانون الجذب ” قد بدأ بالعمل لأجلك

 تنسيق: مرام حيص

عبد الرحمن عقاد

احصل اليوم على فرصة التسجيل في كورس قانون الجذب للمدرب الدولي د. ايمن قتلان 

واستفد من الخصومات الحالية : من هنــــــــــــــــــــــــا

اغتنم الفرصة الأماكن محدودة

اقرأ المزيد من المقالات الممتعة والمفيدة حول ” قانون الجذب “

قانون الجذب- التصور الخلاق الجزء الاول

قانون الجذب – التصور الخلاق الجزء الثانى

 قانون الجذب وفقاً لموسوعة ويكيبديا

قانون الجذب/ فقدان الوزن بـ قوة التخيل

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق