كيف تتخلص من الشعور السيء عند الاستيقاظ – خاص أكاديمية نيرونت لـ التطوير و الإبداع و التنمية البشرية

كم مرة وجدت نفسك تشعر بالاكتئاب عندما تستيقظ؟

كم عدد المرات التي ذهبت لتنام و أنت تشعر بالراحة ثم يسيطر عليك الشعور بالاكتئاب عندما تستيقظ؟

هذه المقالة لا تريدك أن تغير نغمة المنبه الخاص بك ولا تريدك أن تفكر بشكل إيجابي بينما أنت في السرير، ولكنها توضح لك كل الأسباب النفسية المحتملة التي يمكن أن تجعلك تشعر بالاكتئاب عند الاستيقاظ بحيث يمكنك تجنبها.

 

الشعور بالاكتئاب عند الاستيقاظ :

حالما تستيقظ يبدأ عقلك بتفقدٍ سريع لأمرين :

الأول هو تفقد المشاكل المتراكمة أو المشاكل التي تأجلت من الأيام الماضية و لم تُنتهي بعد، والثانية والتفكير بالمخاوف المستقبلية التي لديك، فإن وَجَد عقلك شيئاً من هذين الأمرين فإنك سوف تستيقظ و أنت تشعر بالاستياء.

 

كيف تتخلص من الشعور السيء عند الاستيقاظ

 

  • لنفترض أنّ مشكلةً قد صادفتك؛ كالانفصال في علاقةٍ مع أحدٍ ما،ثم ذهبت إلى النوم، فإنّ عقلك في اليوم التالي سوف يكتشف وجود مشكلةٍ مؤجّلةٍ من اليوم السابق عندما تستيقظ، ممّا سيجعلك تشعر بالاستياء.

إقرأ : كيف تخرج بسهولة من قصة حب فاشلة و كيمياء الحّب و الخيانة

 

ربما تسأل نفسك بعض الأحيان أنّه لا يوجد لديك أيّة مشاكلٍ ومع هذا تستيقظ بشعورٍ سيءٍ !! شعورك هذا صحيح لأنه في بعض الأوقات قد يكون هناك مشكلةً قديمةً مدفونةً في عقلك الباطن، وبظهورها سيتسبب لك الكثير من الألم .

إقرأ : الضحك يجعل عقلك يعمل بشكل أفضل

 

إنّ الأهداف التي فشلت في تحقيقها منذ ستة أشهرٍ،والعادة السيئة التي لم تتمكن من الإقلاع عنها لسنواتٍ أو الشعور بالذنب، هي أمثلةً للمشاكل التي يمكن أن تكون مدفونةً عميقاً في عقلك الباطن والتي تجعلك تشعر بالاستياء عند الاستيقاظ .

 

لا تستهين بتأثير تراكم العواطف والأحاسيس، فإنّ تراكم الشعور بالذنب يمكن أن يؤثّر على السلوك الخاص بك لبقية حياتك لدرجة أنّه من المحتمل أن تجعلك غير قادرٍ على نسيان الشخص الذي أحببت لسنوات. ليسهذافحسب،وإنّما يمكن أن يكون سبب في جعلك تقع في حب شخصٍ يشبه الإنسان الذي تعلقت به حتى ولو لم يكن يناسبك.

 

كيف تتخلص من الشعور السيء عند الاستيقاظ

 

  • أما التفقد الآخر الذي يقوم به عقلك عند الاستيقاظ فيما يتعلق بالمستقبل. هل لديك مهمة صعبة لذلك اليوم؟ هل أنت قلق بشأن نتائج اجتماعٍ لديك مع مديرك في ذلك اليوم؟هل أنت خائفٌ من المستقبل؟ كل هذه المخاوف هي أمثلة للعوامل التي يمكن أن تجعلك بمزاج سيء وقت استيقاظك.

إقرأ : الضغط النفسي وحلول مبتكرة

 

أسباب أخرى تجعلك تشعر بالاستياء عند الاستيقاظ :

1 – هل لاحظت حالة العضلات عند الشعور بالاستياء، ستجدها تتشنج بطريقةٍ غير طبيعيةٍ .

 

2 – إذا تناولت الكثير من الطعام مباشرةً قبل الذهاب إلى السرير، يمكن أن تصاب بألمٍ في المعدة والتي ستجعلك تعتقد بأنك لست على ما يرام. والنتيجة هي شعور سيء فقط بسبب التغيرات الفسيولوجية ( الوظائفية )التي حدثت لجسدك.

إقرأ : اضطرابات الأكل و الاكتئاب !! ماهي العلاقة بينهما ؟؟

 

3 – العجلة في النهوض عند الاستيقاظ هي واحدةٍ من الأشياء التي تجعلك تشعر برعبٍ،كالأشخاص الذين يقفزون من أسرتهم وهم يقولون عبارات مثل : “أوه، لقد تأخرت، لقد تأخرت” أو ” لن أتمكن من اللحاق بالحافلة “.

تأكد من البقاء في السرير لمدة لا تقل عن 10 دقائق قبل ان تنهض منه.

 

كيف تتخلص من الشعور السيء عند الاستيقاظ

 

4 – وأخيراً، رؤية الأحلام المزعجة ثم نسيانها في الصباح يمكن أن تكون أحد أهم الأسباب لشعورٍ سيءٍ عند الاستيقاظ من النوم، حيث تؤثر الأحلام على حالاتنا المزاجية تماماً كما تؤثر التجارب الحقيقية علينا .لذلك، الحلم المزعج في منتصف الليل يمكن أن يكون السبب الرئيسي للشعور بالاكتئاب عند الاستيقاظ إذا لم تكن هناك أسباب أخرى.

إقرأ : تدريب عملي للإقلاع عن العادات السيئة

 

الشعور السيء

 

فمن الأفضل أن تتعلم كيفيّة التغلب على المخاوف والهموم،وفي الوقت نفسه إيقاف العادة السلبية ألا وهي ترك المشكلات المتراكمة وراء ظهرك.

إذا عملت على تطبيق هذين الأمرين،فإنه نادرا ما ستستيقظ بشعور سيء.

 

 

ترجمة : غادة جود الله

تدقيق : لارا حداد

تنسيق : جوني

إقرأ المزيد من المقالات الممتعة والمفيدة :

10 خيارات في حياتك لن تندم عليها لعشر سنوات قادمة

كيف تتعلم الصبر في 6 خطوات

علاج القلق| 3 خطوات نحو الحرية النفسية

الاكتئاب lهل شعــورك بالحزن أمر طبيعي؟

8 أشياء عليك تذكرها عندما تسير الأمور بالطريق الخطأ

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق