التعامل مع المدير

كيف تتعامل مع المدير متقلب المزاج – الجزء الأول – خاص أكاديمية نيرونت لـ التطوير و الإبداع و التنمية البشرية

 

من الممكن للمدير ” متقلب المزاج ” أن يجعل من كامل فريق العمل منفعل وعصبي، حيث لا يمكن لأحد أن يتوقع الحالة النفسية التي يحدثها في العمل وينشرها عبر كامل المكتب. وبما أنك لن تكتشف الأسباب وراء ” مزاجيته “، من الممكن أن تقوم بما يجعلك أكثر راحة. من المؤكد أنك لن تستطيع تغيير الشخص الذي أمامك، لذلك فالتعامل مع المدير ” المزاجي ” يتعلق بتغيير ردود أفعالك تجاه تصرفاته، بالإضافة لوضعك حدود حازمة بحيث لا يمكن لمديرك أن يتجاهلها (طبعاٌ بطريقة مؤدبة). وبما أنك تشعر أنه من الصعب جداُ أن تتحمل على الدوام التقلبات ” المزاجية ” لمديرك، فالأمر يستحق العناء بأن تحمي نفسك منها، بحيث يمكنك التقدم والاستمرار بعملك دون أن تتراجع بسبب تصرفاته السيئة.

 

إليك الخطوات التالية الموضحة باجزاء المقالة الثلاث لمعرفة الطرق الامثل للتعامل مع المدير المزاجي.

 

1 . تعرف على ما يمكنك وما لا يمكنك تغييره ضمن بيئة العمل:

إننا بحاجة يومياً للتواصل والإنسجام مع أشخاص لم نشاركهم العشاء أو أي حديث وديٍّ معهم، فمكان العمل عبارة عن نموذج مصغّر للمجتمع، مضطرون فيه للإنسجام مع فئات من الناس في كل مجالات الحياة بغض النظرعن شخصياتهم. وكون مديرك ” مزاجي ” فهذا ليس بالأمر النادر نظراً للضغوطات التي يتعرض لها أرباب العمل. وبما أنه لا يمكنك تغيير مديرك أو تغيير ” مزاجه “، فتوقف عن الانتظار، وغيّر ما يمكن تغييره وهي ردود أفعالك على ” مزاجية ” مديرك ومدى تأثيره عليك. يجب عليك أن تعرف هل مزاجية مديرك مرتبطة بشخصيتك أنت، أم أنه يفرض مزاجيته على كل من حوله. بهذا يكون لديك منظور واقعي وهذه أول خطوة لتحسين وضعك.

إقرأ :اتكيت مواقع التواصل الاجتماعي 5 نصائح لتواصل راقي:

 

2 . حدد ما تقصده بكلمة ” مزاجي “:

من السهل إطلاق صفة ” المزاجية ” على أحدهم، ولكن من الصعب وصفها وتحديدها بدقة. حاول أن تحدد ما تراه في تصرفات مديرك من ” مزاجية “، سيساعدك ذلك على التعامل معه بشكل أكثر فاعلية. تتجسد ” المزاجية ” في أشكال مختلفة من السلوكيات والصفات بما في ذلك : الاكتئاب، الغضب، العبث، انعدام الأمان، الخوف، الوقاحة و المرض وأزمات منتصف العمر وما إلى ذلك. و بطبيعة الحال فإنّ مكان العمل ليس المكان المناسب للتخمين في الدوافع الشخصية أو البحث في الاحتياجات الاساسية لمديرك ، ولكن من الضروري التفريق بين التقلب ” المزاجي ” كصفة شخصية وبين ” المزاج ” المتقلب كنوع من التلاعب والتنمّر . وفي حال تصرف مديرك بوقاحة و تذمّر ” مزاجي ” ، فعليك التعامل معه حسب تعليمات مكان العمل بالاعتماد على الحقوق القانونية للتعامل مع المدير المتسلط . أما في الحالات الأخرى لـ ” لمزاجية “، فعليك أن تضع استراتيجية خاصة للعمل مع أو إلى جانب المدير ” المزاجي “.

من المهم هنا عدم التعامل مع هذه الحالة وكأنك تحاول امتصاص الألم الداخلي لأحدهم ،فهنا مكان للعمل وليس ملاذاً للشفاء. فأنت غير مسؤول عن آلام الآخرين . بالمقابل يجب أن تكون موضوعي قبل أن تقيّم تصرف أحدهم بأن فيه ترهيب وتسلط، لذلك لا تتسرع في الحكم على أحدهم أنه بلطجي لمجرد أن الأمور لم تجرِ كما تريد.

 

3 . أوقف الغيرة من التسلسل الهرمي في العمل:

المشكلة الأساسية في الكثير من أماكن العمل هي البنية الهرمية و التي تعني ببساطة أنّ هناك أشخاص أعلى مرتبة من غيرهم . هذا النظام يبني غالباً نوعاً من التحيز ضد المدير، لأن مرؤوسيه يفكرون دائماٌ (لو كنا مكانه لفعلنا الكثير) أو(على المدير أن يعرف المزيد وأنه لا يساعدنا وأنه نكدٌ و أحمق). لا يمكنك أن تحدد ما يمكن للمدير أن يفعله إلا إذا كنت مكانه. فمن الصعب معرفة ما الواجب فعله بدلاً مما يتم انجازه الآن من وجهة نظر إدارية (من النواحي التقنية والإبداعية على حدٍ سواء). و غالباً ما يتعرض المدير لضغوط وانتقادات من الموظفين اللذين هم تحت إمرته، بالإضافة لضغوط الاستجواب من المدراء أو مجلس الإدارة الأعلى منه. و بإدراكك أن التسلسل الوظيفي يمارس ضغوطه أيضاً على مديرك، ستكون أكثر تفهمأ وتعاطفاً مع الحالة ولكن دون الاستهانة بمشاغلك الخاصة.

 

4 . حافظ على صحتك واستَرح:

من الصعب التعامل مع الآخرين عندما تكون جائعاً، محرومٌ من النوم، غذاءك غير متوازن ولا تمارس الرياضة. تستطيع بسهولة رؤية العالم من منظورك الخاص بك، لأن العمل سرعان ما يصبح كل شيء في حياتك و ليس جزءاً منها. و تأتي في المقدمة أهمية ممارسة الرياضة اليومية و اتباع الأنماط السليمة و المنتظمة في التغذية و النوم، في التعامل مع الشخصيات الصعبة. حينها ستملك الذكاء الخاص بك و ستشعر بالقوة في جسمك و عقلك، ولن تكون فريسة للمخاوف التي يمكن ان تظهر على حين غرة عند الشعور بالتعب و القنوط.

إقرأ : هل لـ جراثيم الامعاء دور في زيادة الوزن | دراسة حديثة

 

إقرأ : كيف تتعامل مع المدير متقلب المزاج – الجزء الثاني

إقرأ : كيف تتعامل مع المدير متقلب المزاج – الجزء الثالث

 

 

ترجمة : شذى عرب

تدقيق : رهف الحواصلي

تنسيق : جوني

إقرأ المزيد من المقالات الممتعه و المميزه :

مدير للمرة الأولى ؟ إذا هناك خمس اجتماعات هامة عليك القيام بها

5 طرق للحفاظ على سعادة الموظفين ذوي الأداء الأفضل

هل أنت شخصية مؤثرة أم متأثرة ؟

خطوات النجاح | روجر اليرتون

3 طرق لـ كيفية التعامل مع الزوج المدمن على العمل

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق