نصائح تمنحك السلام الداخلي

خاص أكاديمية نيرونت لـ التطوير و الإبداع و التنمية البشرية

 

 

هل تشعر أحيانًا بفقدان السيطرة على نفسك ومشاعرك؟ هل تشعر بعدم امتلاكك السلام الداخلي وراحة البال؟

كيف تجد السلام داخل نفسك ؟

ربما تكون الخطوة الأولى هي أن تدرك أن العالم وإن كان متقلباً .. وفي الغالب، خارج عن نطاق سيطرتك، لكن عندما يتعلق الأمر بك شخصياً فأنت هو السائق.. إنه خيارك .

أن تكون في سلام مع نفسك هو أن تكون مجهزاً بشكل أفضل لمواجهة العالم. أن تكون في سلام يعني أن تكون مقتنع بنصيبك من الحياة.

إذا كنت تسعى للعثور على السلام داخل نفسك ، جرب النصائح التالية..

نصائح تمنحك السلام الداخلي

  • عش في اللحظة الراهنة.

    عدم القدرة على التخلي عن الماضي والإحساس بالحتمية حول المستقبل سوف يدمر عقلك ..

أكثر من ذلك، فإنه يمنعك من الاستمتاع باللحظة الراهنة، ومن التركيز كلياً على الحاضر. تقبل كل يوم كما هو. إنه لفارق كبير في الإجهاد الفكري والضغط النفسي عندما تفكر في ما يمكن القيام به اليوم، بدلاً من الغوص في ما كان ينبغي أن يتم أمس، أو ما يمكن أن يحدث غداً. تعلم كيف تقيّم الأحداث وقت حدوثها.

نصائح تمنحك السلام الداخلي

نصائح تمنحك السلام الداخلي

 

  • ابحث عن الضحك ..

الضحك هو الدواء المجاني والمشترك لكل أمراض العالم وهمومه .. إنه السبيل الأسهل لتفريغ الشحنات السلبية التي تقلق سلامك الداخلي ..  ابحث عن الضحك والفكاهة والمزاح البعيد عن الأذى وابتعد تماماً عما يمكن أن يشحنك بالتفكير السلبي والتشاؤم كالأخبار السيئة والصور المريعة التي تستنزف أعصابك وراحة بالك .. أنت لست مسؤولاً عن كل ما يحدث في العالم حولك .. ولن تكون قادرا على حل مشكلاته عبر القلق والحزن المتراكم إثر تلك الأخبار والصور المؤذية ..

  • ركـِّز على الأشياء التي تستطيع التـَّحكـُّم بها ..

الجزء الممتلئ من الكأس يكفي .. لديك الكثير من الأمور التي يمكن عملها لتحظى بحياة سعيدة وسلام داخلي .. الاعتناء بصحتك من خلال الوجبات الصحية وممارسة التمرينات الرياضة بشكل يومي، لقاء الأصدقاء المقربين ممن ترتاح لحديثهم، زر احدى المنتزهات القريبة من منزلك واستنشق الهواء بعمق واستمتع بالطبيعة من حولك ..

 

نصائح تمنحك السلام الداخلي

  • تعلم القبول..

هناك الكثير من الأشياء التي قد ترغب في تغييرها – لكنك لا تستطيع – وعليك أن تتقبل ذلك. هناك العديد من الميزات التي لا تملكها، إنها ببساطة ضد طبيعتك، ويجب أن تروض نفسك على قبول ذلك. هناك أشخاص من حولك قد لا يتصرفون كما ينبغي، وعلى الرغم من محاولتك للفت نظرهم ، توجيههم، والتفاوض معهم، أوالمناقشة والجدل الصريح ، فلن يتأثروا.

افعل ما تستطيع فعله، لكن تعلم قبول أنه وفي بعض الأحيان لن يؤدي هذا إلى النتائج التي تتمنى الحصول عليها. تجنب الإحباط والشعور كما لو كنت تضرب رأسك مرارا بجدار، وذلك من خلال تعلم القبول.

 

  • سامح.

القدرة على المسامحة أمر بالغ الأهمية بالنسبة لك كي تتقدم بعيداً عن الماضي، وتجد السلام داخل نفسك.

إلى أن تغفر لنفسك، فإن كراهية النفس ستكون كالسرطان في روحك، تأكل ما تجده من احترام لنفسك وثقة وتقدير للذات. كما أن عدم القدرة على مسامحة الآخرين ستكون كحجر في قلبك، يتوسع ببطء ويزيد صلابة ليمنعك من الشعور بشكل أفضل نحو الماضي. الغفران هو جزء من الاستغناء. الغفران هو تخفيف العاطفة الخانقة المؤذية والمؤثرة عليك. بينما يساعدك الصفح على الانفتاح .. يمنحك الشفاء والنمو والمقدرة.

 

نصائح تمنحك السلام الداخلي

 

  • التأمل.

حاول أن تسمح لنفسك ولو ببضعة دقائق من التأمل والاسترخاء اليومي .. من بين الفوائد العديدة للتأمل أنه يمنحك الهدوء والتبصر. مع التأمل، ستكون قادراً على رصد العالم الداخلي الخاص بك، وإعادة ضبط الأفكار والعواطف إلى ما يشبه النظام، بحيث يكون لها معنى . عبر التأمل يمكنك تخفيف القلق والتفكير الهوسي. تستطيع أن تبقي الأمور في نصابها، وبالتالي إصدار الأحكام بدقة أكثر.

أيضاً يمكنك من تطوير قوة الإرادة للصمود أمام هجمات العالم المربكة.. أي قلق لديك، أي توتر، سوف يتسرب ببطء بعيدا، كلما مارست التأمل .

 

  • الاحتفاظ بدفتر يوميات.

الكتابة يمكن أن تكون شافية. فهي في حد ذاتها، أيضا وسيلة يمكن من خلالها جمع الأفكار والعواطف، و ترتيبها لتصبح ذات معنى. ويمكنك تصميم دفتر اليوميات بالطريقة الأكثر راحة أوملائمة بالنسبة لك. إذا كنت تجد نفسك مشغولا إلى حد الإلهاء، فالكتابة احدى السبل للسيطرة على تدفق الأفكار والمشاعر – بحيث تعود إليها في وقت لاحق عندما تكون أكثرهدوء. يمكنك أيضا استخدام هذه اليوميات لخلق “مذكرات الامتنان” التي سوف تذكرك بالأشياء الجيدة، والأشياء التي تغيب عن بالك عندما تكون قلقاً أو متوتراً. يمكن أن تكون  سجلاً لرحلتك إلى السلام الداخلي، والصراعات التي مررت بها ، والمعالم التي أنجزتها حتى الآن.

من يدري؟ ربما في يوم من الأيام ستقوم بنشر اليوميات الخاصة بك بحيث يمكن أن تساعد أيضا شخصاً آخر.

 

  • وأخيراً .. كن إنساناً جيداً ..

التزام القيم والمبادئ كالصدق والوفاء بالوعود ومحبة الناس ومساعدتهم ضمن حدود قدراتك .. سيمنحك قدراً كبيراً من الراحة والرضا والسلام الداخلي، ويبعدك عن التوتر والقلق الذي يعاني منه الأشخاص المشحونين بالكراهية وحب الإنتقام والإنشغال بأمور غيرهم .. وتذكر أن اعمال تفكيرك فيما يجب أن يفعله الناس هو هدر لطاقاتك وبعيد تماماً عن متناول يديك، بينما تغييرك لذاتك هو أمر تتحكم به أنت في اللحظة التي تقرر فيها ذلك

 

 

 

 

ترجمة : عبير

تدقيق : رنا الصابوني

تدقيق لغوي : راما الشامي 

تنسيق : محمد الصواف

إقرأ المزيد هنا في هذه الروابط:

حسن صحتك العقليه بخمس دقائق من التأمل

اكتشف لماذا يكون التأمل هو أفضل طريقة لإيقاف التدخين

كيفية التأمل لاكتشاف الذات

كيف تتأمل باستخدام صوتك الداخلي

فوائد التأمل السبعه

الوسوم : السلام الداخلي، نصائح،

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق