بهذه ال 20 حيلة؛ ستتذكر ما درسته!


بهذه ال 20 حيلة؛ ستتذكر ما درسته!
بهذه ال 20 حيلة؛ ستتذكر ما درسته!

 

 

عند اقتراب وقت الاختبار، تبدأ في التفكير في أسرع الطرق لحفظ المعلومات، أو التي تضمن لك التفوق في اختباراتك، وتجول الإنترنت بحثًا عنها. وبالتأكيد تلك الطرق فعالة، لكنها تحتاج إلى حجر أساس حتى تضمن لك فعاليتها.
ويتمثل هذا الأساس في الذاكرة القوية، أو القدرة على استدعاء المعلومة وقت الإجابة، وهناك عدة حيل بخصوص ذلك الأمر، إذا طبقتها ستتذكر المعلومات بسهولة وقت الاختبار، حتى لو لم تنفق فيها وقتًا كافيًا، سنطلعك عليها فيما يلي:

 

1- المشي قبل الاختبار

المشي قبل الاختبار
المشي قبل الاختبار

لقد ثبت أن ممارسة المشي بشكل عام، من شأنها أن تعزز الذاكرة، وتقوي الدماغ. وقدمت الأبحاث التي أجراها الدكتور “تشاك هيلمان” من جامعة إلينوي، أدلة على أن حوالي عشرين دقيقة مشي قبل الامتحان من الممكن أن يؤثر بشدة في تحسين الأداء في إجابته.

 

2- التحدث بصوت عالِ بدلًا من القراءة الصامتة

التحدث بصوت عالِ بدلًا من القراءة الصامتة
التحدث بصوت عالِ بدلًا من القراءة الصامتة


على الرغم من أن هذا قد يجعلك تبدو مجنونًا قليلًا، افعل ذلك ولا تفكر كثيرًا، وسوف تتفاجأ جدًا بنتيجة ذلك، فإن القراءة بصوت عالٍ قد أثبتت فعاليتها في تذكر المعلومات التي سمعناها من أنفسنا. لكن تحذير: لا تفعل ذلك في المكتبة!

 

3- كافئ نفسك

كافئ نفسك
كافئ نفسك


هناك العديد من الطرق في مكافأة الذات، وكل شخص يعلم جيدًا كيف يكافئ نفسه. فإذا كانت نقطة ضعفك هي الحلوى، عليك تحديد هدف لإنجازه حتى تأكلها، أو ربما تتمثل تلك المكافأة في ساعتين نوم، أو أخذ راحة، أو الخروج في نزهة.

 

4- علم الآخرين ما تعلمته

علم الآخرين ما تعلمته
علم الآخرين ما تعلمته


تعد أفضل طريقة لاختبار ما إذا كنت بالفعل تفهم ما تعلمته، هو أن تعلمه لشخص آخر. وإذا لم تحصل على هذا الشخص، فيمكنك حتى تعليمه لحيوانك الأليف، أو دميتك! المهم هو أن تعيد ما تعلمته، حتى يتركز في ذاكرتك وتدرك نقاط الخلل.

 

5- إنشاء مخططات عقلية

إنشاء مخططات عقلية
إنشاء مخططات عقلية


يقول “ستيف جوبز”: إن الإبداع هو القدرة على ربط الأشياء ببعضها البعض. وتعد خرائط العقل هي وسيلة سهلة لربط الأفكار من خلال تخيل المعلومات سويًا ومحاولة تذكرها بواسطة بعضها.

 

6- الاستعانة بالرسم التخطيطي

الاستعانة بالرسم التخطيطي
الاستعانة بالرسم التخطيطي


يساعدك الرسم التخطيطي على تصور المعلومات التي من الصعب وصفها بالكلمات، ما يخلق لديك ذاكرة بصرية، يمكنها خدمتك جيدًا في الاختبار.

 

7- اكتب ملاحظات واضحة بخط واضح

اكتب ملاحظات واضحة بخط واضح
اكتب ملاحظات واضحة بخط واضح


أثبتت الأبحاث أن الشخص عندما يتذكر شيئًا ما، فهو يستدعي من ذاكرته الكلمات التي قرأها، لذا يستحسن أن تكتبها بخط واضح حتى يسهل تذكرها.

 

8- استخدم تطبيقات للدراسة

استخدم تطبيقات للدراسة
استخدم تطبيقات للدراسة


هناك بعض التطبيقات الخاصة بإغلاق تطبيقات الاتصال الاجتماعي، حتى تهيئ لك طقسًا ملائمًا للمذاكرة، بعيد عن تشتيت الانتباه، وما إلى ذلك، ننصحك بالاستعانة بها.

 

9- شاهد فيلمًا وثائقيًا عن الموضوع

شاهد فيلمًا وثائقيًا عن الموضوع
شاهد فيلمًا وثائقيًا عن الموضوع


تعد الأفلام الوثائقية وسيلة مسلية لضغط قصة كاملة في وقت قصير، وستساعدك هذه الأفلام على تذكر التفاصيل الرئيسية من القصة، بالإضافة إلى أنها تخدم الجانب البصري، والذاكرة التصويرية والسمعية لديك.

 

10- استخدم بحث جوجل

استخدم بحث جوجل
استخدم بحث جوجل


يوفر لك جوجل إمكانية البحث عن أي معلومة تشغل بالك، ويؤكد الخبراء أن عملية البحث عن المعلومة من شأنها أن تساعدك على الاحتفاظ بها، أكثر من أن تأتيك المعلومة جاهزة.

 

اقرأ أيضاً : تنسى ما تدرس؟ إليك أفضل طرق لتحسين الذاكرة

 

11- تدوين الملاحظات السريعة

تدوين الملاحظات السريعة


بمجرد قراءتك للملاحظات التي دونتها وأنت تدرس، ستسترجع سريعًا المعلومة كاملة، عوضًا عن الوقت الذي كنت ستقضيه في استذكار الدرس بأكمله.

 

12- خذ راحة بين الدراسة

خذ راحة بين الدراسة
خذ راحة بين الدراسة


عليك أن تأخذ فواصل دراسية منتظمة لمساعدة الدماغ على امتصاص مزيد من المعلومات، ويمكنك أن تأخذ فترة راحة بعد خمس وأربعين إلى خمسين دقيقة دراسة، لأن التركيز سوف يصبح أقل بعد هذه المدة، وبالتالي تضعف القدرة على تذكر المعلومات.

 

13- استمع للنوع الصحيح من الموسيقى

استمع للنوع الصحيح من الموسيقى
استمع للنوع الصحيح من الموسيقى


عليك أن تحدد أي نوع من الموسيقى هو الذي يساعدك على التركيز وتحفيز عقلك على الاستذكار، وتتجنب ما يفعل العكس، خاصةً الأغاني التي تحتوي على كلمات أو التي تحفظ كلماتها.

 

14- احرص على تغيير مكان دراستك

احرص على تغيير مكان دراستك
احرص على تغيير مكان دراستك


عادةً نحن نكون أكثر راحة عندما نكون في المكان الذي اعتدنا على الدراسة به منذ زمن، لكن أثبتت الأبحاث أن جودة الاحتفاظ بالمعلومة تزيد عندما تختلف الأماكن التي تدرس بها.

 

15- الممارسة، ثم الممارسة، ثم الممارسة

الممارسة، ثم الممارسة، ثم الممارسة
الممارسة، ثم الممارسة، ثم الممارسة


عليك الإجابة على أسئلة الامتحانات الماضية، فإن ذلك من شأنه أن يدرب دماغك على استذكار المعلومات، واختبار فهمك.

 

16- لا تسهر كثيرًا ليلة الامتحان

لا تسهر كثيرًا ليلة الامتحان
لا تسهر كثيرًا ليلة الامتحان


تأكد من الحصول على الراحة الكافية قبل الامتحانات الخاصة بك. فأحيانًا يساهم الحصول على القدر الكافي من النوم قبل الامتحان في تثبيت المعلومات جيدًا، لأن هناك دراسة تشير إلى أن عقل الشخص يستمر في مراجعة ما درسة أثناء النوم.

 

17- اكتشف أحدث طرق التعلم

اكتشف أحدث طرق التعلم
اكتشف أحدث طرق التعلم


يجب عليك الاطلاع باستمرار على أحدث طرق التعلم، سواء عبر محاضرات تيد، أو قراءة المقالات على جوجل، واستخدام التكنولوجيا بتنزيل التطبيقات التعليمية.

 

18- استخدم الروائح واللبان لتعزيز ذاكرتك

استخدم الروائح واللبان لتعزيز ذاكرتك
استخدم الروائح واللبان لتعزيز ذاكرتك


اكتشف العلماء أن رش رائحة غير مألوفة أثناء الدراسة تعد واحدة من الطرق التي تساعد على تقوية الذاكرة الخاصة بك. وكذلك عند مضغ لبان من نوع غريب فإن هذا سينشط الذاكرة، وسترتبط لديك الرائحة أو الطعم بالمعلومة التي درستها.

 

19- ذاكر في جماعات

ذاكر في جماعات
ذاكر في جماعات


يمكن أن تساعد الدراسة في مجموعات على الاطلاع على رؤى جديدة، ومشاركة الأفكار، وتبادل الخبرات، ويساعد التفاعل مع أعضاء الفريق على استيقاظ العقل، وتقوية الذاكرة.

 

20- التأمل

التأمل
التأمل


التأمل هو واحد من طرق الدراسة التي تساعد الطلاب على مواصلة التركيز عند الدراسة، والحد من الإجهاد، والتحسين من الصحة النفسية والجسدية، ما يخدم الذاكرة.

 

اقرأ أيضاً : 


    اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

    1.4k مشاركات