قانون الجاذبية – 4 طرق لتكون ” ملهم ” للآخرين

سالي حنا – خاص أكاديمية نيرونت لـ التطوير والإبداع والتنمية البشرية 

يمنحك ” قانون الجاذبية ” 4 طرق لتكون مصدر الالهام للاخرين

الطريقة 1 من 4 : تقنيات عامة حسب ” قانون الجاذبية ” لتكون ” ملهم ” للاخرين :

1-كن حقيقياً:

إن كنت تبدو مزيفاً أوغير صادقاً فإنك لن تكون ” ملهما ” لأحداً. عليك أن تجعلهم يظنون أنك تؤمن بما تقول والا فإنك كمن يبيع ترياقأً فاسداً، عندها لماذا يجب عليهم أن يصدقوك؟ الطريقة الأفضل لتكون حقيقيا و لكي تريهم أنك حقاً مهتم هي أن تهتم حقاً. كن حماسياً و القي بنفسك في خضمّ ٍما تفعله

 2-تجنب التكلم عن أمجادك الشخصية: حاول ألا تستخدم نفسك كمثال لإلهام الناس فهذا يجعلك تبدو كما لو أنك تجعل كل شيء يتمحور حول روعتك. بدلاً من ذلك اجعل الأمر يبدو بسيطا، مثلاً: “أنا أعرف من أين أنت” أو ” لقد فعلت هذا بنفسي من قبل” ثم اقلب هذا المثال فوراً لتريهم كيف ينطبق عليهم. شارك تجربتك الشخصية معهم فقط عندما يطلبون هم منك ذلك اجعل شخصيتك جذابة ” قانون الجذب ”

3-ابقى قوياً عاطفياً: لا تدع الناس الذين تحاول إلهامهم يرونك تغضب أو تُحبط. ابقى قوياً فالناس يتوترون عندما يمرون بتجارب صعبة و هم يحتاجوا أن يعرفوا أنه يوجد شخص ما قادر أن يسيطر على الموقف ويكون ” ملهما “. إذا لم تكن أنت قادراً على تحمل الضغط فكيف سيكونون هم قادرين على ذلك؟

4-توقع الأداء الأفضل من جمهورك: لا تخفض مقاييسك. لا تقلل من احترامهم بالتصرف كما لو أنك تظن أنهم ليسوا قادرين على تحقيق شيء. توقع أو أرهم أنك تتوقع أنهم يستطيعون تحقيق أشياء رائعة (لكن ليست مستحيلة).

من المهم أن تطلب منهم الأشياء التي يستطيعون تحقيقها فقط. فعادةً ما يكون الضبط الأفضل للمقاييس صحيحاً عندما يكون متناغماً مع ما تم إنجازه من قبل ” قانون الجذب “.

5-تعرّف على مشاكلك: إذا واجهت صعوبات، تعرف عليها و حددها. لكن يجب عليك أن تحدد طرق تجاوز هذه العقبات أيضاً. وضّح لهم كيف أنه من الممكن التغلب على العقبات. هذا سيعطي جمهورك الثقة بأنك متحضر لمواجهة الصعوبات

6-اجعل المشاكل تبدو أصغر: عندما تتعرف على المشاكل التي قد تواجهك ، اجعل هذه المشاكل لا تبدو من السهل التغلب عليها فقط بل صغيرة أيضاً. قارنهم بمشاكل أخرى تمت مواجهتها من قبل أو تكلم عن الأسباب التي تجعلها ليست مشاكل أصلاً

7-اعتمد على أمثلة ثقافية: تعتبر الأمثلة من الثقافة الشعبية  والتاريخ طريقة رائعة لإلهام الناس لتحقيق جميع أنواع الأهداف. تستطيع استخدام أفلام تحفيزية ، شخصيات تاريخية، أقوال مأثورة، أو حتى عقبات تم تجاوزها في الماضي

8-أعطهم أمل: الأمل هو أهم شيء لإلهام الناس، عليك إعطائهم أمل. عليهم أن يفكروا أن لديهم هدف، نور في نهاية النفق، جائزة لتجاوز الصراعات التي سيواجهونها. كيفية عمل ذلك تتوقف على موقفك، فقط احرص على ألا تنتهي بملاحظة محبطة لتكون ” ملهما “.

الطريقة 2 من 4: لتكون ” ملهم ” للاخرين يجب عليك حسب ” قانون الجاذبية ” أن تعمل بجهد أكبر :

1-كن مثالاً في القيادة:الطريقة الأفضل لإلهام موظفيك كي يعملو بجهد أكبر أو كي تستطيع رفعهم لتجاوز فترة عصيبة هي ، تكون مثلاً بقيادتك لهم. قم بتولي أعمال أكثر مما يجب عليك وساعدهم بأعمالهم عندما تستطيع. المدير الفعال الذي يعمل بشكل صحيح هو الذي يستطيع مجاراة موظفيه والوقوف بجانبهم بحيث يكون أكثر إلهاماً من ذاك الذي يجلس خلف المكتب.

2-كن مؤيداً لموظفيك: تأكد من أنك تلتقي وحاجاتهم. أرهم أنك مهتم بتحسين أوضاعهم الشخصية. عندما يقومون بشيء يستحق الملاحظة، أرهم أنك لاحظته. قم بترقيتهم عندما يستحقون الترقية. كل هذا يجعلهم يرغبون بفعل المزيد لأجلك لأنهم يعلمون أنك ستعمل لأجلهم ” قانون الجذب “.

3-اجعلهم فخورين: استثمرهم في العمل الذين يقومون به. اجعلهم فخورين بالمنتج الذي يصنعوه أو الخدمة التي يقدموها. إذا أحسوا بالفخر بما يفعلون فسوف يميلون للعمل بجهد أكبر و يتوقون للكمال.

4-نفذ وعودك: عندما تعدهم بشيء ما أو تعطيهم حافز فعليك أن تحقق وعدك. إن فشلك في الوقوف عند توقعاتهم سيجعلهم حذرين من وعودك المستقبلية و سوف يميلون لعدم اتخاذ تحفيزك لهم على محمل الجد.

الطريقة 3 من 4: لتكون ” ملهم ” للاخرين , يجب عليك حسب ” قانون الجاذبية ”  مساعدة الآخرين:

1-اخلق قصة: أعطهم أسطورة أو قصة خيالية قد تم فيها التغلب على عقبة مشابهة لتلك المطلوب تجاوزها لديك (كالتشرد، الجوع، الفقر، …إلخ). اخلق قصة كماهي المهمة المُراد إتمامها ” قانون الجذب “.

2-اخضع لغرورهم: ثم اجعلهم أبطال القصة التي خلقتها. أخبرهم أنهم الوحيدون القادرون على التغلب على هذه المشكلة السيئة. اجعلهم يشعرون ليس بأنهم ضروريين فقط بل حيويين أيضاً. المفتاح الرئيسي هو أن تجعلهم يظنون أنهم الوحيدون القادرون على المساعدة. الناس لن يساعدوك باستمرار إذا ما أحسوا أنه يوجد شخص آخر يستطيع أن يتقدم للمساعدة ليصبح البطل في أي وقت.

3-غذّي تعاطفهم: استخدم عواطفهم لتريهم لماذا مساعدتهم ضرورية. حاول أن تضعهم في الموقف العاطفي للشخص الذي يحتاج مساعدتهم. كن تصويرياً قدر الإمكان فكلما كان من الأسهل لهم أن يتخيلو كلما زاد احتمال إرادتهم أن يساعدوا

4-. اعرض المكافآت: اجعلهم يشعرون بنتائج مساعدتهم بأنها جيدة لهم أيضاً. وضّح لهم بأنهم لن يحصلوا فقط على شعور جيد ولكن بالإضافة إلى ذلك سيحصلون على مكافأة مادية. (خبرة اضافية للسيرة الذاتية، حوافز العمل، فرص التسويق، …إلخ)

الطريقة 4 من4: لتكون ” ملهم ” للاخرين , يجب عليك حسب ” قانون الجاذبية”

1-استمع لهم: إذا ما كان أحدهم يواجه مشكلة خطيرة سواء أظهروها أو لم يظهروها فإنهم على الأغلب يحكمون على أنفسهم بقسوة. لعلهم فكروا مسبقاً بكل شيء سوف تقوله لهم. هذا يعني أن واحدة من أكثر الطرق فعاليةً لمساعدتهم هي أن تستمع لهم. كن صدى ترديد أصواتهم. قد يتوصلون بأنفسهم لما كنت تريدهم أن يتوصلوا لفعله

2-تعاطف معهم: أرهم أنك مهتم. لا تحكم عليهم أو تعيّبهم. تعاطف معهم و اجعلهم يعرفون أنك تتفهم أن الأخطاء التي اقترفوها هي أخطاء بشرية. يجب أن تريهم أنك بجانبهم حتى لو انقلب هذا ليجعلهم يقومون بعكس ما يريدون القيام به

3-ابن لديهم حس الثقة بالنفس: الأشخاص الذين يستمرون باتخاذ قرارات خاطئة يميلون لقلّة التفكير بأنفسهم. بشكل عام إذا قمت باتخاذ قرارات خاطئة جدّاً فأنت تعرف هذا، صح؟ أحياناً، إن آراءهم الهشة عن أنفسهم قد تتسبب بأن يبدأوا بفعلهم لأشياء سيئة. ابن لديهم حس الثقة بالنفس عبر الإظهار لهم الأشياء الرائعة التي يستطيعون القيام بها و عندها سترى كيف أنهم سيبدأون بإصلاح مشاكلهم بأنفسهم ” قانون الجذب “.

4-ساعدهم على استيعاب أخطائهم: بعض الناس يظنون أنهم غير قادرين على تجاوز العقبات لأن لديهم الكثير من الأخطاء. ساعدهم أن يفهموا أن الجميع لديه أخطاء و أننا جميعاً يجب أن نعمل على التغلب على مشاكلنا. أرهم أن الكمال ليس ضرورياً لكن الجهد يُحتَسب عن كل شيء..

 

اذا أردت تطوير ذكائك عليك اتباع هذه الخطوات :

خمس خطوات لتطوير ذكائك الطبيعي

 

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق