5 أخطاء يجب تجنبها عند تحديد الأهداف المالية


5 أخطاء يجب تجنبها عند تحديد الأهداف المالية
5 أخطاء يجب تجنبها عند تحديد الأهداف المالية

إن أحد أكبر الأخطاء في التخطيط المالي هو عدم رؤية أهدافك وربطها بأوضاعك المالية العامة، أي الدخل والمدخرات والاستثمارات والأهداف الأخرى التي قد تكون لديك.إن أحد أكبر الأخطاء في التخطيط المالي هو عدم رؤية أهدافك وربطها بأوضاعك المالية العامة، أي الدخل والمدخرات والاستثمارات والأهداف الأخرى التي قد تكون لديك.

5 أخطاء يجب تجنبها عند تحديد الأهداف المالية
5 أخطاء يجب تجنبها عند تحديد الأهداف المالية

تحديد الأهداف هو مجرد الخطوة الأولى من أجل خطة منضبطة من شأنها تأمين مستقبلك المالي. إذا كنت لا ترغب في ترك أي شيء للصدفة، فأنت بحاجة إلى أن تكون مدركًا للأخطاء والضوابط الكبيرة والصغيرة التي يمكن أن تؤثر على أهدافك.

فيما يلي أربعة أخطاء يجب تجنبها عند تحديد الأهداف لمنح نفسك أفضل فرصة لتحقيق أهدافك.

 

ربط الأهداف المالية ببعضها

ربط الأهداف المالية ببعضها
ربط الأهداف المالية ببعضها

يجب أن تكون أهدافك عاملاً أساسيًا في جميع القرارات المالية التي تتخذها. على سبيل المثال، يرتبط نجاح هدف الاستقالة أو التقاعد من العمل بمدى قدرتك على توفير بعض الأموال وحفظها من دخلك الحالي للاستثمار في المستقبل وتأمين حسابك المصرفي.

يجب أيضًا رؤية كل هدف بالاقتران مع الأهداف الأخرى التي قد تكون لديك، بالإضافة إلى تحديد أولويات الأهداف بحيث يكون التركيز على الأهداف المهمة والضرورية أولًا.

ربط الأهداف المالية ببعضها
ربط الأهداف المالية ببعضها

إذا كان بناء صندوق للحالات الحرجة لتغطية ستة أشهر من الدخل وحالات الطوارئ هدفًا، فقد تضطر إلى تقليص ميزانية أهداف أخرى قريبة المدى حتى يمكن استخدام مدخراتك بشكل أفضل للوفاء بالهدف الأكثر أهمية.

ربط الأهداف المالية ببعضها
ربط الأهداف المالية ببعضها

يجب أن تكون الأهداف التي تحددها مجدية بالنظر إلى مستوى دخل الأسرة ومدخراتها. على سبيل المثال، قد لا يكون التقاعد المبكر هدفاً عمليًا لأسرة من عدة أفراد ذات دخل واحد.

 

عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات

عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات
عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات

إن فك الارتباط عن الهدف من عملية مالية معينة بسبب تراكم أهداف أخرى للوفاء بها هو خطأ متكرر آخر يصنعه الناس. يجب أن تكون خيارات الاستثمار التي تختارها لتجميع الأموال المطلوبة متوافقة مع ميزات الهدف المُخطط له.

عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات
عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات

يمكنك وضع هدف على المدى القريب في خطر إذا قمت مثلًا بتوجيه مدخراتك إلى أسواق تداول الأسهم للحصول على عوائد أعلى ولكن لسوء الحظ قد تفقد مدخراتك القيمة بسبب حدوث تراجع مفاجئ للسوق. وبالمثل، قد تتثاقل عليك الديون على المدى الطويل إلى أن تعاني من نقص في التمويل لمشروعك الذي خططت له إذا تجاهلت الأفق الزمني المتاح للدخول في بعض المخاطر لتحقيق عوائد أفضل.

عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات
عدم محاذاة الأهداف مع الاستثمارات

عوضًا عن ذلك، يمكنك استثمار مدخراتك في المشروعات ذات الدخل الثابت منخفضة المخاطر. وتشمل ميزات الاستثمار الأخرى التي يجب أن تتماشى مع الهدف القدرة على توليد الدخل، والسيولة، والقدرة على إجراء استثمارات دورية وغيرها.

 

اقرأ أيضاً :كيف تدير أمور والديك المالية بعد التقاعد!!

 

عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة

عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة
عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة

إن مجرد الإشارة إلى الحاجة إلى العمل على تحقيق الأهداف من غير المحتمل أن يعطي النتائج التي تسعى إليها. على سبيل المثال، إذا كان هدفك هو تجميع القسط المُستحق للمنزل خلال خمس سنوات ولكنك أخفقت في تحديد المبلغ المطلوب، فلن يكون لديك هدف للعمل من أجله.

عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة
عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة

يتيح تحديد ومراجعة الأهداف لك قياس التقدم الذي تحرزه واتخاذ إجراء تصحيحي فوري إذا كنت تقصر عن العمل قبل أن يفوت الأوان. هذا مهم بشكل خاص للأهداف طويلة المدى ذات القيمة الكبيرة، حيث تميل إلى إعطاء الأفضلية للأهداف الفورية على أمل أن تتمكن من اللحاق بالركب في وقت لاحق.

عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة
عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة

قم بتقسيم الأهداف الكبيرة على المدى الطويل إلى أهداف قصيرة المدى لتسهيل قياس التقدم وجعل الأمر يبدو أقل صعوبة وإمكانية للتحقيق. عندما تحقق كل الأهداف قصيرة المدى، فإنها ستحفزك على الاستمرار ومواصلة العمل الجاد.

عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة
عندما لا يتم تحديد خصائص الأهداف بشكل محددة

وبالمثل، فإن “أريد التقاعد مبكرًا” من غير المرجح أن تنقلك إلى هدفك لأنك تتركه مفتوحًا وعديم المعالم وبلا خصائص. ولكن “أريد التقاعد في عمر 50 عامًا” يمنحك موعدًا نهائيًا للعمل.

 

عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط

عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط
عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط

يتطلب تحديد الأهداف وضع افتراضات حول عدد من العوامل، ويتم تقدير إمكانية تحقيق الهدف بناءً على التكلفة الحالية والتضخم المقدَّر. تستند تكلفة المشروع المُخطط له على افتراض دخلك والقدرة على التحكم في النفقات، كما يتم اختيار الاستثمارات بناءً على الأداء المتوقع. إذا تغير أي من هذه المعايير فإنه يؤدي إلى تغيير في هدفك.

عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط
عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط

إن المراجعة الدورية لهذه الشروط ستساعد على رصد الانحرافات والصعوبات التي ستواجهك مبكراً واتخاذ إجراءات تصحيحية، وسوف تساعدك أيضًا على مراجعة الخطط والأفكار مرة أخرى إذا وجدت أنك ستفشل في تلبية متطلباتك، من المهم إنشاء عملية مراجعة في خطتك المالية لمراعاة الطبيعة الديناميكية للأهداف وترجمة التغييرات إلى إجراءات.

عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط
عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط

ضع دورة زمنية محددة للمراجعة، على سبيل المثال، سنويًا أو نصف سنوي، لتقييم مدى ملائمة الأهداف نفسها وصحة المعايير التي تم وضعها.

قبل إدراج هدف في خطتك، اسأل نفسك عن سبب اختيارك له ومدى أهميته لك، إذا لم تكن أهدافك مدفوعة بالأسباب الصحيحة، فقد يكون من الصعب الالتزام بها.

عدم المراجعة أثناء عملية التخطيطعدم المراجعة أثناء عملية التخطيط
عدم المراجعة أثناء عملية التخطيط

لا تدع الانتكاسات في الرحلة إلى أهدافك تنقلك عن المسار، حافظ على تركيزك واطلب المساعدة من مخطط مالي أو غيره، إذا لزم الأمر، للعودة إلى مسارك لتحقيق النجاح لأهدافك.

 

اقرأ أيضاً :

ستة أشياءً ممتعة يمكنك فعلها لكسب المال

بهذه الطرق؛ تعلّم كيفية الادخار من راتبك وتجنب الإسراف

تجنب الأمور التي تجعلك فقيرًا طول حياتك

 

المصادر :

 


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!