8 أشياء مشتركة؛ يمتلكها الناجحون حول العالم


8 أشياء مشتركة؛ يمتلكها الناجحون حول العالم
8 أشياء مشتركة؛ يمتلكها الناجحون حول العالم

هل قرأت العديد من الكتب والمقالات عن النجاح والناجحين، وتعرفت على خطط الكثير من الناجحين والأغنياء ولكن عدت صفر اليدين بالنهاية؟ إليك الحل، فقد جئنا إليك اليوم بخلطة سحرية من 8 مكونات ستقودك بلا شك إلى النجاح، فهذه الخلطة تتكون من 8 أشياء مشتركة؛ يمتلكها الناجحون حول العالم، ولكن احذر فالنجاح ليس سهلاً، حيث يجب أن تواظب على فعل تلك الأشياء الثمانية حتى تعمل وصفتنا السحرية، والآن اقرأ وجرب بنفسك واخبرنا بالنتيجة لاحقًا.

إليك العادات النفيسة الثمانية:

 

  • كن دائم الإنشغال

 

كن دائم الإنشغال
كن دائم الإنشغال

خرج إلينا منذ فترة مقالاً أكاديميًا فحص العادات العملية لأكثر من مئة وخمسين شخصًا من أعظم وأشهر الكُتاب، الفنانين، والعلماء في العالم، وجد هذا المقال أن جميعهم يتبعون وتيرة لا هوادة فيها من العمل، حيث ذُكر ذلك النص في المقال:

“عاجلًا أو آجلًا” كتب  Pritchett “، الرجال العظماء أصبح جميعهم متشابهون؛ أنهم لا يتوقفوا أبدًا عن العمل بحيث لا يُضيعوا دقيقة واحدة. أنه حقًا شئ محبط. “

من ناحية أخرى وجد Stanford professor Jeffrey Pfeffer أثناء بحثه في حياة أبرز الشخصيات في العالم  LBJو Robert Moses أن العمل لمدة تتراوح بين 60 لـ 65 ساعة أسبوعيًا ليس بالشئ الغريب. ففي دراسة أخرى أُجريت على مجموعة من المديرين العامين في الصناعة، ذكر John Kotter أن العديد منهم يعملوا ما بين 60 إلى 65 ساعة في الأسبوع، وهو ما يُعادل ستة أيام على الأقل،مع العلم أن تلك الطاقة أو القدرة على العمل ساعات شاقة وطويلة غير قاصرة على المديرين فقط حيث تنتشر تلك العادة بين العديد من الشخصيات القوية، لذلك تُعد الطاقة والقوة أحد أهم المزايا العديدة التي يتسم بها أولئك الذين يسعون لبناء حياة قوية وناجحة.

:

 

  • تعلم أن تقول “لا”

 

تعلم أن تقول "لا"
تعلم أن تقول “لا”

قال Warren Buffett ذات مرة أن ” الفرق بين الناجحين والناجحين (جدًا) هو أن الناجحين (جدًا) يقولون “لا” لكل شئ تقريبًا” وهذا ما يمنحهم الوقت لتحقيق الكثير والكثير، بالإضافة إلى ذلك ذكر Csikszentmihalyi ملحوظة في كتابه  Creativityأن هناك عدد من أنجح الشخصيات في العالم رفضوا طلبه في أن يُذكروا في هذا الكتاب، فقط لأنهم كانو مشغولين بمشروعاتهم الخاصة حيث لا يملكون الوقت لمساعدته في مشروعه، فالنجاح في تحقيق شئ ما يتطلب التركيز، والتركيز يعني أن تقول “لا” لأي شئ يلهيك.

 

 

  • اعرف قيمتك

 

اعرف قيمتك
اعرف قيمتك

كان Pete Drucker واضحًا في مقاله Managing Oneself، حيث قال تجاهل نقاط ضعفك وحافظ على تطوير نقاط قوتك، وأثناء تحديد الفرص المتاحة لتطوير نفسك، لا تضيع الوقت في أختلاق مجالات لا تمتلك المهارة اللازمة لها أو الكفاءة المطلوبة. بدلًا من ذلك، ركز على بناء نقاط القوة الخاصة بك، وهذا يعني أن  تعرف من أنت وماذا تريد وما هي الأشياء التى تبرع فيها.

 

 

  • قم بتكوين الشبكات

 

قم بتكوين الشبكات
قم بتكوين الشبكات

لا أحد يصل إلى القمة بمفرده، وهؤلاء من يكونوا مركز شبكة من العلاقات يستفيدوا أكثر من غيرهم.

Paul Erdos هو قيمة لا يمكن إنكارها في عالم الرياضيات، ولكن كيف أصبح Paul Erdos مركزًا لعالم الرياضيات؟

لقد كان معطاءً، ملهمًا، حيث أنه أعطى الكثير للآخرين مما جعل جميع من حوله أفضل.

 

اقرأ أيضاً : 10 أشياء إذا فعلتها ستصبح من الناجحين

 

 

  • اخلق الحظ الجيد بنفسك

 

اخلق الحظ الجيد بنفسك
اخلق الحظ الجيد بنفسك

الحظ ليس بالشئ السحري، هناك علم وطريقة لفعل ذلك، حيث فحص

Richard Wiseman مجموعة من الأشخاص المحظوظين في كتابهLuck Factor، وأوضح أن هناك بعض الشخصيات أكثر حظًا، لأنهم يتصرفوا بطريقة تزيد فرصة حصولهم على فرص أفضل، من خلال المرونة، والتفاؤل.

ولكن يبقى السؤال الأهم هو: هل تطبيق هذه المبادئ على حياتك يعمل فعلًا؟ لقد أسس Wiseman “مدرسة الحظ” لاختبار تلك الأفكار ووجد أن هذا كان نجاحًا بالفعل؛ فبشكل عام، وجد  Wiseman 80%  من الأشخاص الذين حضروا في “مدرسة الحظ” أن حظهم زاد في المتوسط بأكثر من 40%.

 

 

  • كن مثابرًا

 

كن مثابرًا
كن مثابرًا

الذكاء والإبداع أشياء عظيمة للغاية ولكنها لا تستطيع أن تقوي عزيمتك عندما يشتد الأمر عليك إلا إذا كان هناك رغبة قوية داخلك تلح عليك وتدفعك نحو الاستمرار.

هذا ما ندعوه بالمثابرة التي هي أحد دعائم النجاح، حيث وجد الباحثون أن أفضل مؤشر للنجاح هو امتلاك الطلاب لسمة غير إدراكية وغير نفسية تعرف باسم “المثابرة وشغف للأهداف الطويلة الأجل”، كما درس  Howard Gardner عددًا من أعظم العباقرة في كل العصور، ووجد أن “المثابرة” كانت سمة يشتركون فيها جميعًا.

حيث وجد أنه عندما يتعرضوا للفشل، فإنهم لا يضيعوا الكثير من الوقت في الرثاء وإلقاء اللوم؛ إنما بدلًا من ذلك فهم يعتبروا هذا الفشل مجرد تجربة تعليمية، فيعملوا على الاستفادة من دروسها، وقد اتضح ذلك في قول مأثور للفرنسي Jean Monnet: “أنا أعتبر كل هزيمة فرصة”.

 

 

  • قم بأخطاء رائعة

 

قم بأخطاء رائعة
قم بأخطاء رائعة

الفشل شئ ضروري، الخاسرون يودون سماع ذلك لأنه يجعلهم يشعرون بتحسن بشأن أخطاءهم السابقة، أما الفائزون فيستخدمونها للتخطي عثراتهم وكيف يمكن لهم أن يتعلموا منها.

كن دائم التجربة، فقد أوضح Peter Sims

في كتابه Little Bets   أن العقلية والقناعات هي ما تحدث فرقًا كبيرًا، وأن الرغبة في إنفاق ما بين 5 إلى 10٪ من وقتك في إجراء التجارب سوف تساعد على المدى البعيد في أن يكون الشخص أكثر إبداعًا وريادة للأعمال.

 

 

  • ابحث عن من يوجهك

 

ابحث عن من يوجهك
ابحث عن من يوجهك

كما قلنا سابقًا، لا تستطيع السير منفردًا، فمن الصعب جدًا الأعتماد على الكتب فقط، كما أنه من الصعب التفرقة بين الحقيقة والخيال على الانترنت. لذا، تحتاج إلى شخص ما يظهر لك طرف الخيط، ويكون هناك للاستشاره ومصدرًا للإلهام والمعرفة.

اقرأ أيضاً :

 


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

2.8k مشاركات