8 طرق رائعة لقضاء الوقت أثناء السفر


8 طرق رائعة لقضاء الوقت أثناء السفر
8 طرق رائعة لقضاء الوقت أثناء السفر

يعد السفر من الأمور المرهقة للكثير ومصدر قلق، ولكن على الرغم من ذلك فان فوائد السفر ومنافعه عديدة، إذ يلجأ الكثيرون للسفر لعدة أسباب مختلفة، ودوافع متعددة، فهناك من يلجأ إلى السفر للاسترخاء وتمضية بعض الوقت بعيدًا عن أعباء العمل، وهناك من يسافر من أجل تحصيل العلم أو البحث عن فرصة عمل أفضل لمستقبله أو لتحسن رزقه.

هل فكرت يومًا في قضاء بعض الوقت في الخارج ولكنك لست متأكدًا مما ينبغي عليك فعله؟ لا مشكلة إذًا.. ولا يهم إن كنت قد تخرجت حديثًا، فعليك أن تتخذ من الصيف وسيلة لملء وقتك، أو حتى لأخذ استراحة من يوم طاحن وشاق. هناك العديد من الخيارات المناسبة للجميع، وفيما يلي سنعرض لكم قائمة لبعض الاقتراحات التي من شأنها أن تساعدكم إذا وقعتم في حيرة. هيا بنا:

 

1- تعلم لغة جديدة

تعلم لغة جديدة
تعلم لغة جديدة

يمكنك دراسة اللغة التي تختارها في البلد الذي سافرت إليه سواء كان لندن أو باريس، أو برشلونة، أو نيويورك أو طوكيو، وأينما كانت وجهتك يمكنك استكشاف لغة واحدة في وقت واحد.
معظم المساقات ودورات الدراسة بالخارج عالية التخصص في المحتوى سواء كثافته أو طوله والامر فالنهاية متروكا بالكامل لكم.
بالاعتماد على جدولك الزمنى يمكنك أن تقضى وقت فراغك في الاستكشاف والبحث، واللهو مع أصدقائك، واكتساب هوايات جديدة، أو أن تقضيه في الدراسة والمذاكرة لامتحان إجادة اللغة الانجليزية مثل امتحان كامبريدج.

 

2- التدريب

التدريب
التدريب

القيام بالتدريب في الخارج يمكن أن يكون نقطة انطلاق كبيرة في مشوارك المهني، وشيء رائع ومثير، وطريقة شيقة لاختبار مهن مختلفة تهتم بها. سيمكنك ذلك من أن تظهر لأرباب العمل في المستقبل كم أنت مستقل ومنفتح، وأيضًا ستكتسب خبرة قيمة في العمل، وبالطبع ستعزز مهاراتك اللغوية المتعلقة بحياتك المهنية. دعونا لا ننسى كذلك الثقة بالنفس وتكوين شبكة من الأصدقاء والزملاء من جميع أنحاء العالم كل ذلك ثمرة التدريب في الخارج.

 

3- فصل دراسي بالخارج

 فصل دراسي بالخارج
فصل دراسي بالخارج

بعد عام أو عامين في الجامعة، فإن قضاء فصل دراسي بالخارج سيكون طريقة عظيمة لتدعيم وإثراء ليس فقط دراستك ولكن أيضًا سيرتك الذاتية. سوف تستمر في أخذ دروس في مجال عملك أثناء تعلمك في جامعة مختلفة في بلد آخر أجنبي لتكتمل شبكة علاقاتك بأصدقاء محليين ودوليين جدد.

 

4- إطالة فترة الدراسة

إطالة فترة الدراسة
إطالة فترة الدراسة

إذا كنت حريصًا على قضاء فترة أطول بالخارج لست مكتفيًا فقط بفصل دراسي، بل ترغب في الحصول على البكالوريوس كاملًا أو درجة الماجستير في بلد آخر غير بلدك.
في المملكة البريطانية مثلًا درجة الماجستير تستغرق ما بين السنة إلى السنتين. سوف تتخرج بمستوى متحسن جدًا في اللغة الإنجليزية أو أيًا كان اللغة التي تدرس بها سترى ذلك التغيير الملحوظ.

 

اقرأ أيضاً : نصائح عند السفر الى امريكا أوربا وكندا واستراليا بالطائرة

 

5- الانغماس الثقافي

الانغماس الثقافي
الانغماس الثقافي

إذا أردت الانغماس في ثقافة جديدة أثناء العيش مع في بلد أجنبي، فينبغي اختيار أحد الأسر المحلية للعيش معهم، وذلك من خلال العمل كمربية أطفال لرعاية أطفالهم مثلًا، ولكن هناك شرط أن يكون عمرك ما بين 18-26 سنة. ويمكن أن تثبت أن لديك تجربة كجليس/ جليسة أطفال سواء في مرحلة ما قبل المدرسة أو معلم رياض الأطفال.
قد تكون هذه الفكرة مفيدة للغاية أن كنت ترغب في مواصلة دراستك وحياتك المهنية أيضًا، وستكون طريقة عظيمة جدًا لقضاء الوقت بالخارج بدون تحمل تكاليف كبيرة حيث سيتم توفير غرفة لك مع بعض الإجازات الصغيرة من العمل.

 

6- السفر من أجل العمل

السفر من أجل العمل
السفر من أجل العمل

إذا كنت من النوع المغامر فإن الحصول على وظيفة مؤقتة أو موسمية في بلد جديد قد يكون الطريق الصحيح للذهاب. إنها واحدة من الطرق الأكثر إثارة لاستكشاف بلد جديد، ولكن الأمر سيستغرق بعض التخطيط والمرونة.
يمكنك أن تقيم بفندق أو نزل صغير أثناء عملك كأجير بمزرعة، أو سكرتير مكتب، أو حتى نادل ويمكنك حينها أن تزج نفسك، وتتأقلم على نمط الحياة المحلية وفى حين أنك لم تحب المكان أو العمل يمكنك أن تنتقل لمدينة أخرى.

 

7- المدارس الصيفية

المدارس الصيفية
المدارس الصيفية

تعتبر المدارس الصيفية فرصة ممتازة لكي تختبر معنى أو طعم الكلية أو الجامعة في بلد آخر. سوف تتخذ من عطلة الصيف الخاصة بك وسيلة لتأخذ دروس في الخارج، وتقابل طلاب من جميع أنحاء العالم وتستكشف بلدًا جديدًا.
تعد المدارس الصيفية وسيلة رائعة للذهاب في عطلة ممتعة، أو رحلة حيث يمكنك تعلم شيء ما ولكن أيضًا أمامك متسع من الوقت للتنزه والرحلات.

 

8- العمل التطوعي

العمل التطوعي
العمل التطوعي

إذا كنت تريد أن تفعل شيئًا جيدًا أثناء رؤية واستكشافك العالم، فيجب أن تأخذ بعين الاعتبار مسألة التطوع. بغض النظر إن كان لديك خلفية عن هذا العمل أو تهتم به، فهناك الكثير من المنظمات التي تحتاج إلى الدعم والالتزام. بينما تفعل الخير وتقدم المساعدة بشتى صورها من خلال التطوع، فسوف تتعلم أيضًا الكثير عن نفسك، وستتعرف على ثقافة جديدة وستنهض بمهاراتك اللغوية.

في كثير من الأحيان تحتاج أدمغتنا للتخلص من الأفكار القديمة من أجل أن تكون قادرة على خلق مساحة جديدة أفضل، والطريقة الأفضل هي فصل نفسك لبعض الوقت عن كل شيء من حولك. واعلم أن فوائد السفر لا تتلخص في هذا وإنما تتعداها لميزات عديدة تختلف حسب تجربة كل شخص مع السفر وما يتعلق به، فقد تلتقي بحب حياتك أو شريكك المستقبلي، وقد يفتح السفر أبوابًا أخرى على الصعيد العاطفي، والنفسي، والمهني، وحتى الصحي.

وفى النهاية لا يسعنا إلا أن نقول إن الذهاب إلى الخارج هو دائمًا فكرة عظيمة بغض النظر عما يبدو عليه مسارك الخاص، ولا يهم في نهاية المطاف كيف قمت بفعلها وأي طريقة اتبعت وسترى ثماره المتمثلة في اكتسابك لخبرات قيمة في بلد جديد، وثقافة لدعم مهاراتك اللغوية، وتكوين صداقات جديدة، وتوسعة آفاقك ومداركك، فإن قضاء وقتًا بالخارج له القدرة على تغيير مجرى حياتك بالكامل حقًا.

 

اقرأ أيضاً :

اكتب تعليق من فيسبوك

تعليق

لا تنسى قراءة المواضيع التالية أيضاً