لهذه الأسباب؛ ستمارس رياضة المشي يوميًا لمدة 30 دقيقة من الآن!


لهذه الأسباب؛ ستمارس رياضة المشي يوميًا لمدة 30 دقيقة من الآن!
لهذه الأسباب؛ ستمارس رياضة المشي يوميًا لمدة 30 دقيقة من الآن!

تمثل ممارسة الرياضة شيئًا مهمًا في حياتنا، ولكن يُعتبر المشي أحد أفضل التمارين، لما يقدم من فوائد عدة للإنسان سواء في تحسين الصحة العامة للجسد أو تقوية المناعة أو منح الجسم شعورًا بالطاقة والحيوية.

 

لهذه الأسباب؛ ستمارس رياضة المشي يوميًا لمدة 30 دقيقة من الآن!
لهذه الأسباب؛ ستمارس رياضة المشي يوميًا لمدة 30 دقيقة من الآن!

لا يقتصر المشي على كونه نوع من أنواع الرياضة والحركات التمرينية، بل هو وسيلة للترفيه وتنشيط الجسم والتخلص من الطاقة السلبية وعلاج للعديد من الأمراض والمشاكل الصحية، كما أثبتت العديد من الدراسات أن المشي كل يوم حتى لو لمدة قصيرة يمد الجسم بالعديد من الفوائد. لذا، وسنقدم لكم في السطور القادمة فوائد المشي إذا مارسته لمدة نصف ساعة بشكل يومي.

 

يحسن المزاج

يحسن المزاج
يحسن المزاج

الذهاب في نزهة هو وسيلة رائعة لتحسين المزاج العام لك، كما أظهرت الأبحاث أن المشي المنتظم يغير حالة الجهاز العصبي من الشعور بالغضب والعداوة، إلى الراحة والهدوء. والمشي في الهواء الطلق هو رائع بالنسبة لك لأن وجودك في الشمس والهواء النقي سيساعدك على التخلص من أي اضطرابات مزاجية وسيسمح لك بالحصول على فيتامين D.

 

يحسن المزاج
يحسن المزاج

إذا ذهبت في نزهة مع الأصدقاء أو أحد أفراد العائلة؛ فسوف يساهم ذلك في جعلك أكثر سعادة لأنك ستشعر بمزيد من التواصل والترابط معهم، غير المشي يساعد أيضًا في الحد من مستويات التوتر لأنه يحسن الدورة الدموية التي توفر المغذيات والأكسجين للخلايا. كما أنه يعمل على تحفيز الجهاز العصبي ويقلل من هرمونات الإجهاد، بالإضافة إلى ذلك إذا كنت تتنفس بعمق عندما تمشي فيمكنك التخلص من التوتر. لذلك إذا كنت تشعر بالاكتئاب أو الحزن أو الضغط العصبي، فاذهب على الفور في نزهة للقضاء على المشاعر السلبية.

 

فقدان الوزن

فقدان الوزن
فقدان الوزن

المشي بانتظام يمكن أن يساعدك على إنقاص الوزن، فكلما قمت بالمشي؛ ساعدت في تحسين استجابة جسمك للأنسولين مما يساهم في تقليل الدهون الزائدة. والمشي لمدة 30 دقيقة كل يوم هو واحد من أكثر الطرق الفعالة للتخلص من الدهون وتغيير تركيبة الجسم بشكل إيجابي.

 

فقدان الوزن
فقدان الوزن

المشي اليومي يزيد أيضًا من معدل الأيض لأنه يحرق السعرات الحرارية الزائدة، وقد وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يسيرون بدلًا من القيادة يمكنهم أن يفقدوا الوزن بسهولة أكبر ممنّ يفضلون القيادة، لأنهم يستفيدون من عملية الأيض.

 

اقرأ أيضاً : تعاني من اضطراب القلق الاجتماعي؟ إليك ما عليك فعله

 

يقلل من خطر الإصابة بالأمراض

يقلل من خطر الإصابة بالأمراض
يقلل من خطر الإصابة بالأمراض

يساعد المشي في تقليل مستويات السكر في الدم لديك وبالتالي خطر الإصابة بالسكري دون القيام بمستويات حادة من التمارين الرياضية، وهذا من شأنه أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 30 ٪. ويزيد المشي من قوة العضلات والقدرة على التحمل، والتحكم في ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول وتصلب المفاصل  وآلام العضلات ومرض السكري.

 

يزيد من الإبداع

يزيد من الإبداع
يزيد من الإبداع

المشي يساهم في زيادة إبداعك لأنه يهدئ أنظمتك العصبية ويبعث الراحة إلى عقلك، وبالتالي ستستطيع التفكير بشكل أكثر إبداعًا. أما إذا كنت تشعر أنك عالق في العمل أو المدرسة، خذ استراحة واذهب في نزهة سيرًا على الأقدام، وستتمكن على الأرجح من التفكير في حل جديد.

 

يزيد من الإبداع
يزيد من الإبداع

في إحدى الدراسات أجرى الباحثون تجربة عام 2014 في مجلة علم النفس التجريبي، أثبتت أن الأشخاص الذين يفضلون السير عن الجلوس قادرون على التفكير بشكل أكثر إبداعًا، لأن المشي يحسن التعلم والذاكرة والإدراك.

 

يعزز نظام المناعة

يعزز نظام المناعة
يعزز نظام المناعة

أكّدت الدراسات أن القيام بأي نوع من التمارين يساعد في تحسين الجهاز المناعي للجسم ويساهم في شعورك بأنك في صحة جيدة، والمشي بانتظام هو واحد من أسهل الطرق لتحسين نظام المناعة لديك؛ فهو ليس شاقًا ولا يمثل تحديًا لمعظم الناس.

 

يعزز نظام المناعة
يعزز نظام المناعة

يعمل نظام المناعة في الجسم في جميع الأوقات لمنع العدوى والأمراض وبالتالي حدوث الوفاة. لذا يُعتبر تحسين وظائف نظام المناعة أمرًا حيويًا لإضافة سنوات إلى حياتك. ويمكن أن يحسن المشي أنشطة الخلايا المناعية المسماة الخلايا البائية والخلايا التائية والخلايا القاتلة، كما أنه يتيح الإفراج السريع لخلايا الدم البيضاء، وهذا يضمن أن جسمك سوف يشفى بسرعة.

 

يعزز نظام المناعة
يعزز نظام المناعة

من فوائد المشي أيضًا أنه يحارب الإنفلونزا والرشح والزكام؛ فالأشخاص الذين يعتادون على المشي لمدة ٣٠ دقيقة يوميًا أقل عرضة للإصابة بنزلات البرد، كما أنه يساهم في محاربة سرطان الثدي، ويساعد في تنشيط الدورة الدموية في الجسم وهو ما يساهم في تقوية العظام وترميمها والحفاظ على توازن الجسم. وأيضًا زيادة اللياقة البدنية، وخصوصًا في منطقة الحوض، كما يساهم في شد العضلات، وخصوصًا في منطقتي الأرداف، والبطن، وإذابة الدهون المتراكمة في الجسم.

 

السرعة المطلوبة في المشي

السرعة المطلوبة في المشي
السرعة المطلوبة في المشي

المشي بشكل عام مفيد، سواء كان بطيء أم سريع، ولكن إن الزيادة في السرعة عند المشي يزيد من فوائده، فالسرعة تؤثر بشكل أكبر على الصحة من المدة التي يقضيها الأشخاص في ممارسة هذه الرياضة. وأما بالنسبة للأشخاص الذين يمتلكون وزن زائد في منطقة الخصر، فيُنصح أن يمارسون المشي بشكل أسرع من المعتاد (هرولة) حيث تقارب سرعة المشي سرعة الجري، أن هذا النوع من المشي يساعد الشخص على التنفس بسهولة وبشكل أفضل من الجري.

 

اقرأ أيضاً :

حيل سهلة؛ ستجعل الزهور نضرة لفترة أطول

خمس نصائح تساعدك على قراءة كتاب يوميًا

بهذه الطرق الفعالة؛ تغلب على الأرق

 

المصادر:


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!