كيفية القراءة بشكل أسرع: عدة خطوات لبناء عادة القراءة السريعة


كيفية القراءة بشكل أسرع: عدة خطوات لبناء عادة القراءة السريعة
كيفية القراءة بشكل أسرع: عدة خطوات لبناء عادة القراءة السريعة

 تتمنى أن تنتهي من الكتب بسرعة وبدون عناء؟

 هل ترغب في تعلم كيفية القراءة بشكل أسرع مع الاحتفاظ بما تعلمته؟

  في حين أن معظم الناس يعتقدون أن سرعة القراءة عادة صعبة البناء، فالحقيقة هي أنها الفن الذي يمكن أن تتقنه بسهولة مع مجموعة من التمارين والقليل من الممارسة، ومن ثم سترى أنه من السهل أن تنزلق إلى عشرات الصفحات في بضع دقائق قصيرة.

 في هذه المقالة، سوف أذهب معكم في جولة بسيطة من بضعة خطوات يمكنك استخدامها لمعرفة كيفية القراءة بمعدل أسرع. دعنا نذهب إليها..

 

 لماذا يجب عليك بناء عادة القراءة السريعة؟
 لماذا يجب عليك بناء عادة القراءة السريعة؟
لماذا يجب عليك بناء عادة القراءة السريعة؟

بينما كنت أنا لست أسرع قارئ، لقد وجدت أن تحسين سرعة مهارة القراءة أحدث تحول في دماغي؛ مما كان له تأثير دائم على كل ركن من أركان حياتي، والأهم من ذلك، أعتقد أنها مهارة مفيدة لأي شخص مهتم بالتنمية الشخصية.

فكر في ذلك:

الآن، تخيل كيف ستكون حياتك مختلفة إذا لم تقرأ العديد والعديد من الكتب؟

عندما تتعلم كيفية القراءة السريعة، يمكنك زيادة فعالية اكتشاف المفيد في الكتب الكبيرة، وتخيل القدرة على قراءة عشرة أو عشرين أو ثلاثين كتاب أكثر هذا العام دون الحاجة إلى إنفاق أوقات ضخمة من يومك في بضع صفحات؟

عندما تتعلم كيفية زيادة سرعة القراءة والفهم على حد سواء، ستكون لديك القدرة على القراءة بدون أي خسارة.

 

اقرأ أيضاً : اقرأ بسرعة باستخدام هذه الطرق..

 

بضع خطوات نحو قراءة أسرع ( خطوات القراءة السريعة )

عندما يتعلق الأمر بسرعة القراءة، اثنين من الأدوات الأكثر أهمية هما: عينيك وعقلك.   

عينيك ترى الكلمات وعقلك يعالج الجمل.

لسوء الحظ، فإن معظم الناس لا يحاولون تخطي حدود عيونهم أو عقولهم، بدلًا من ذلك كانوا يتعلمون القراءة في سن مبكرة، ومن ثم يقوموا بتطوير المهارة ببطء على مر السنين ولا يستخدمون وسيلة لتدريب أنفسهم على القراءة الأسرع.

 

1- من أجل سرعة القراءة، عليك أن تولي اهتمامًا لما تفعل عينيك أثناء القراءة

من أجل سرعة القراءة، عليك أن تولي اهتمامًا لما تفعل عينيك أثناء القراءة
من أجل سرعة القراءة، عليك أن تولي اهتمامًا لما تفعل عينيك أثناء القراءة

فأول خطوات القراءة السريعة هي تدريب العيون؛ عينيك يجب أن تتحرك من اليسار إلى اليمين لقراءة الجملة في حالة الإنجليزية، والعكس في حالة العربية. هذا الجزء بسيط، ولكن معظم الناس يفوتون حقيقة أنه يمكن تدريب أعينهم على التحرك بشكل أسرع.   

هل يمكن أن تنظر ببساطة في الجملة والتحرك بسرعة أكبر من ذلك من اليسار إلى اليمين في أسرع وقت ممكن، بذلك أنت تمارس تدريب للعضلات التي تتحكم في مقل عيونك.

وبالتالي فإن الخطوة الأولى من أن تصبح قارئ سريع هو أن تدرك أنه من خلال ممارسة هذه الحركة، عيوننا تصبح أسرع وأكثر استعدادًا للقراءة بسرعة. إنها مثل العمل على العضلات؛ أنت تقوم بذلك باستمرار، فتنمو وتصبح أقوى.

 

2- تعلم كيفية القراءة بدون نطق الكلمات

تعلم كيفية القراءة بدون نطق الكلمات
تعلم كيفية القراءة بدون نطق الكلمات

مرحبا بكم في أصعب وأهم عادة، عندما يتعلق الأمر بالقراءة، غالبًا ما نمتلك وقتًا يسمح لعقلنا الباطن بنطق الكلمات على الصفحة، حتى إذا لم نقلها بصوت عالٍ، لكن عقولنا تتحدث بها دون وعي.

عندما نتكلم بصوت عال، هذا يأخذ قدرًا من الوقت لنطقه. ومع ذلك، نحن لا نحتاج في الواقع إلى نطق الكلمات عندما نقرأ. يمكننا ببساطة استيعابها. هل سبق لك أن وجدت نفسك تقرأ جملة بهدوء، ولاتزال شفتيك تقلد ما سيكون عليك أن تقول بصوت عال؟   

وهناك نصيحة كبيرة تفعلها لتفادي النطق: اختر أي كلمة في النص، انظر إليها للحظة بصمت تام، ستجد أنه لا يزال هناك قليلًا من النطق في عقلك، لكن بمجرد مراقبة الكلمات دون الرغبة في نطقها، فإن العادة الجديدة تبدأ في التشكل من تلقاء نفسها.

 

3- التركيز والسيطرة على نصك

التركيز والسيطرة على نصك
التركيز والسيطرة على نصك

عندما تتقدم في القراءة خلال النص، تأتي مرحلة الإيجاد على أقسام مختلفة، بعضها قد يكون ممتعًا للقراءة، في حين أن البعض الآخر مليء جدًا بالمعلومات المفيدة للقراءة بسرعة.

هذا جزء طبيعي من القراءة، الانتقال بسلاسة من مادة دسمة لأخرى سهلة هو مقياس السيطرة. تذكر، السرعة ليست الجزء المهم الوحيد من القراءة، لا يزال لديك الكثير للقيام بالقراءة الفعلية.

سرعة القراءة لها آثار مختلفة على الكتب المختلفة. لذا، من الخطأ الاعتقاد بأن سرعة القراءة هي كل شيء، لكن هي أساسًا للقراءة الهادفة، الجانب السريع ببساطة هو القدرة على السيطرة على كل جزء مما نقرأ.

 

4- ممارسة القراءة السريعة على النص

ممارسة القراءة السريعة على النص
ممارسة القراءة السريعة على النص

الممارسة تعطي الكمال من أجل تعلم هذه المهارة الثمينة. لذا، تحتاج إلى البدء في التعود على القراءة بسرعة باستخدام صفحات من الكلمات.

في البداية، تأتي المهارة ببطء، ولكن ستصبح حتمًا أسهل خلال بضعة أيام، عليك أن تكون أفضل في خمسة أسابيع مما كنت عليه سابقًا.

 

الاستمرار في ممارسة المهارة وخلق الوقت لها:

الاستمرار في ممارسة المهارة وخلق الوقت لها:
الاستمرار في ممارسة المهارة وخلق الوقت لها:

أنت حتمًا تفكر أن تكون هذه المهارة صعبة في البداية حتى الإتقان، ولكنها ليست كذلك. إنها مجرد عدد قليل من القواعد الرئيسية والكثير من الممارسة.

في هذه المرحلة، هدفك الأساسي هو أن تتسع بالوقت لممارستها بانتظام، وأن تستمر في ممارسة جميع التقنيات التي تمت مناقشتها هنا في المقالة.

من المهم أن ندرك أن هذا الدليل قد يكون المفتاح الذي تحتاجه لكي تأخذ قرائتك إلى آفاق جديدة، بمجرد التفكير في كم المعرفة التي ستحصل عليها عند زيادة معدلات قراءتك يوميًا وكم الثروة التي كُتبت منذ نشأة البشر وألتُقطت بقلم رصاص أو وجدت الفرصة لكتابتها تحت تصرفكم الآن.

لديك كل ما تحتاجه للقراءة من خلال بعض الكتب الأقوى والمفيدة يمكنك أن تجدها في أي مكتبة أو حتى في مواقع على الإنترنت، يمكنك أن تفعل ذلك بشكل أسرع الآن لأنك قد استطعت إجادة القراءة السريعة، التحول من قراءة كتاب واحد شهريًا إلى العدد الذي تريد عن طريق زيادة سرعة قراءتك بالحد الذي تريد مع التركيز، التحكم، فهم كل جملة والاستفادة القصوى منها، فمرحبًا بمهارتك الجديدة وكتبك المتميزة.

 

 

اقرأ أيضاً : 


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

914 مشاركات