19 شيء يجب أن تخطط لهم لغد أفضل


19 شيء يجب أن تخطط لهم لغد أفضل
19 شيء يجب أن تخطط لهم لغد أفضل

“ما هو خالد فيكم يدرك أن الحياة لا يحدها زمان، ويعلم أن الأمس ما هو إلا ذاكرة اليوم، وأن الغد ما هو إلا حلمه”

جبران خليل جبران              

قبل أن نبدأ في سرد العادات الـ19 نود أن نفرق بين نوعين من الناس، النوع الأول يستيقظ فور سماع صوت المنبه، والثاني يضغط زر الغفوة طمعًا في بعض دقائق أخرى من النوم، ولكن أيًا كانت طبيعة الأشخاص فكلا المجموعتين في حاجة للتخطيط مقدمًا ليومهم.

الجميع يخطط ويضع الجداول، ولكن هل يلتزم بها الجميع?!

هل بإمكانك أن تخبرنا كم مرة قلت لنفسك أن غدًا سيكون يومًا عظيمًا وجعلته كذلك بالفعل؟ نادرًا جدًا، ففي أغلب الأيام نستيقظ حاملين داخلنا طاقة كسل لا حد لها! الخوف والقلق والتوتر والكسل يسرقوا التفاؤل. لذا، يجب أن تتوقف عن ذلك، لأنك تختار بيدك وبكامل إرادتك، كيف سيكون غدك..

 

والآن إليك 19 عادة تمكنك من استخدام اليوم في التخطيط للغد

هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها اليوم للتأكد من أن غدك سيكون عظيمًا، وفي هذا المقال نقدم لك 19 عادة حياتية ستحول غدك إلى يوم إيجابي، هادف، ومثمر.

 

 

1- خطط للغد

خطط للغد
خطط للغد

 

“خطة جيدة اليوم، خير من خطة مثالية غدًا”

جورج باتون

يُعد التخطيط دائمًا وسيلة رائعة لإستغلال الغد بأفضل شكل ممكن، فسوف تكون أكثر إنتاجية في اليوم التالي عندما تستيقظ وهناك قائمة مرتبة من الأشياء التي يجب أن تقوم بها حسب أولوياتك وأهميتهم؛ فبدلًا من التفكير وإضاعة الوقت في ترتيب تلك المهام في الصباح الباكر، فإن معرفة مهمامك لهذا اليوم مسبقًا سوف تجعل غدك أكثر تنظيمًا وأقل توترًا. لذلك تنظيم أعماك على شكل TO-DO List، وترتيبها تزليًا على أساس الأولوية من شأنه أن يمنحك قدر كبير من السيطرة على الطريقة التي يسير بها يومك.

 

 

2- فكر في الصورة كاملة

فكر في الصورة كاملة
فكر في الصورة كاملة

 

التنبؤ أو بشكل أكثر إبداع (التصور) هو وسيلة رائعة لمعرفة أين أنت، وإلى أين تنوي الوصول! لذلك حاول أستقطاع بعض الوقت في اليوم للتفكير وتحديد الأولويات والأهداف طويلة المدى. اسأل نفسك ماذا تريد من حياتك؟ اكتب أهدافك طويلة المدى، وتأكد من أنك تنظر إلى حياتك بشكل عام وتعمل بشكل يومي نحو ذلك، فهذه الأهداف طويلة المدى طريقة رائعة تجعلك دائمًا على المسار الصحيح، وتحدد إتجاهاتك، وإذا ألتزمت بها لن تضل الطريق إلى أهدافك.

 

 

3- قم بإعداد خطة بديلة

قم بإعداد خطة بديلة
قم بإعداد خطة بديلة

 

“إذا لم تعمل الخطة الأولى”أ”، الأبجدية بها 25 حرف آخرين!”

الحياة لغز والأشياء قد لاتسير كما خُطط لها، ولكن وجود خطة بديلة لكلًا  وسيلة آمنة للحفاظ علي أهدافك من الضياع. خصص بعض الوقت لإعداد خطة بديلة لليوم التالي حتى يصبح لديك خطة جاهزة يمكن أن تعتمد عليها  فورًا عندما تأخذ الأمور شكلًا آخرًا.

 

 

4- تتبع إنجازاتك

تتبع إنجازاتك
تتبع إنجازاتك

 

إذا ما سألت شخصًا ناجحًا عن مدى رضاه عن إنجازاته، فلن تجده راضيًا بما حققه من إنجازات. فعلى الرغم من أنه يجب أن تظل روح المنافسة عالية بداخلك، والشغف يشتعل بداخلك كوقود مُحرك، وأن تظل تعمل وتطمح للمزيد، يجب ألا تقلل من إنجازاتك، وأن تشعر بالفخر والرضا تجاه ما حققته، فهذا الشعور سيمثل حافزًا ودافعًا للعمل بجد وتحقيق الكثير والكثير.

 

 

5- حدد ما هي الأشياء التي تبدد طاقتك

حدد ما هي الأشياء التي تبدد طاقتك
حدد ما هي الأشياء التي تبدد طاقتك

 

السلبية موجودة حولنا في كل مكان، فهناك تفكير سلبي، كلام سلبي، وأشخاص سلبيين، فبينما يوجد حولك من يدعموك، هناك أيضًا من يسعون لسقوطك، بقصد أو بدون قصد. لذا، قم بتحديد هؤلاء الأشخاص، الأشياء، أو حتى الأفكار السلبية، فمجرد التعرف عليهم يحل نصف المشكلة، ألا وهي التأثير على طاقتك الإنتاجية. وبعد ذلك حاول التخلص منها، فوقتك محدود ولا يحتمل أن تهدره في التفكير السلبي، أضف إلى ذلك أن توقف عن مقارنة نفسك بالآخرين؛ لانك لن تجني من ذلك سوى الإحباط.

 

 

6- تخيل الغد بشكل أكثر إيجابية

تخيل الغد بشكل أكثر إيجابية
تخيل الغد بشكل أكثر إيجابية

 

إن تخيُل وتصور الغد بشكل إيجابي يجعل عقلك مستعد لهذا اليوم، وسوف تجد أن كل شئ يسير بشكل مثالي.

 

 

7- كن ممتنًا للحياة

كن ممتنًا للحياة
كن ممتنًا للحياة

 

تأكد من أنك تظهر امتنانك للحياة ولكل الأشخاص المهمين بحياتك، وابحث بداخلك عن مسببات السعادة، قيم حياتك وعن مدى رضاك عنها، ولكن قم بذلك بشكل متفائل، وانزع تلك النظارات السوداء عن عيناك، فهذا سيساعدك في الوصول للسلام النفسي. حاول أن تتحدث أو تتناول فنجان من القهوة مع شخص قريب لقلبك.

 

 

8- قم بالأشياء التي تعني لك الكثير

قم بالأشياء التي تعني لك الكثير
قم بالأشياء التي تعني لك الكثير

لا شك أن تغير الظروف والأحداث تجذبنا بعيدًا عن خططنا وأحلامنا، وتأخذنا نحو المجهول، ولكن على الجانب الآخر هناك أشخاص يحققون ما حلمو به طويلًا، الحياة ليست وظيفة وأجر مرتفع، أنها تدور حولك أنت، طموحاتك أنت، شغفك الذي تكافح من أجله. لذا، قم بتلك الأشياء التي تحبها وتصل بك إلى السلام النفسي.

 

اقرأ أيضاً :  خطتك للأسابيع الأخيرة قبل الامتحانات

 

9- تخلص من حدودك

تخلص من حدودك
تخلص من حدودك

 

متى كانت أخر مرة قمت فيها بشئ لأول مرة؟

تعرف على حدودك وقم بالإرتقاء بها إلى مستوى آخر، أشياء بسيطة مثل أن تتحدث مع شخص غريب بلا سبب أو سابق معرفة، قم بشئ جديد وغريب، وسوف تجد الكثير من السعادة.

 

 

10- لا تحمل العمل معك إلى المنزل

لا تحمل العمل معك إلى المنزل
لا تحمل العمل معك إلى المنزل

المنزل لقضاء الوقت مع العائلة، فلا تأتي بمشاكل العمل إلى المنزل، لا تعكر صفو وقت راحتك بضغط العمل، فسوف يؤثر ذلك على مهارة تنظيم الوقت لديك، اترك مشاكل العمل في العمل وخذ بعض الوقت لكي تستعيد قوتك، وابدأ بكامل طاقتك في اليوم التالي.

 

 

11- كن نشيطًا، واذهب للتمشية

كن نشيطًا، واذهب للتمشية
كن نشيطًا، واذهب للتمشية

هذه نصيحة لكل من يتطلب عمله شيئًا من الإبداع، حيث توفر لك الجو المناسب وقت ذهنك من كل الضغوط، والتأمل للخروج بأفكار جديدة، ومن ناحية أخرى مفيدة بدنيًا.

 

 

12- تعلم التسامح

تعلم التسامح
تعلم التسامح

الشخص السعيد هو ذاك الشخص الذي يسامح نفسه والآخرين، لا تكن قاسيًا مع نفسك وتعلم أن تنسى أخطائك، ولكن تأكد من أنك لن تقوم بتكرارها مرة أخرى، وأنك تعلمت الدرس جيدًا. غضف إلى ذلك التسامح مع الأخرين، وبالأخص مع هؤلاء الذين تسببوا بمشكلة ما دون قصد.

 

 

13- نظم مكان عملك

نظم مكان عملك
نظم مكان عملك

هناك نوعان من الناس: النوع الأول يعمل على مكتب منظم، وأخرون يزحمون مكاتبهم وأماكن عملهم بالكثير من الأشياء، مما يجعل البحث عن شئ مفقود مهمة مستحيلة، على الرغم من أنه لا يوجد رأي محدد أو دراسة عن علاقة تنظيم المكان أو عدمه بالإنتاجية، إلى أن المكان المنظم لن يضر أحدًا.

 

 

14- استرخ

استرخ
استرخ

الاسترخاء جانب مهم جدًا من حياتنا، حيث يساعد في استعادة الطاقة التي لن تستطيع ان تنتج أي شئ في حياتك بدونها. لذا، استمع لموسيقى تساعد على الإسترخاء، اقرأ الكتب المفضلة لديك، ابحث عن مسببات سعادتك.

 

 

15- خصص بعض الوقت لمذكراتك اليومية

خصص بعض الوقت لمذكراتك اليومية
خصص بعض الوقت لمذكراتك اليومية

تسجيل الأحداث اليومية طريقة ممتازة لمتابعة الطريقة التي تسير بها حياتك، وتساعدك على المدى الطويل في تقيم حياتك بشكل عام.

 

 

16- خصص بعض الوقت للتأمل

خصص بعض الوقت للتأمل
خصص بعض الوقت للتأمل

إن التأمل مفيد لك على المدى الطويل سواء بدنيًا أو ذهنيًا، حيث يساعدك في التركيز على عملك، وتخفيف حدة توترك.

 

 

17- تخلص من الماضي

تخلص من الماضي
تخلص من الماضي

” الماضي لا يستطيع أن يجرحك بعد الآن، إلا إذا منحته أنت تلك الفرصة”

ألان موور  

إن التحرر من من الأشياء والأحداث القديمة هي الطريقة المثلى لخلق مستقبل ملئ بالحماس والتفاؤل.

 

 

18- كن متفائلًا بشأن الغد

 كن متفائلًا بشأن الغد
كن متفائلًا بشأن الغد

ابدأ يومك وكلك قناعة بأن هذا اليوم سيكون رائعًا، فالنظرة المتفائلة للحياة ستأخذ حياتك لمستوى آخر سيساعدك في إنجاز الكثير. لذلك تعامل مع كل يوم وكأنه بداية جديدة لمزيد من الفرص.

 

ولأنه لا يعلق في أذهاننا سوى الجمل والكلمات التحفيزية، إليك هذه المقولة لـ Eleanor Roosevelt

“With the new day comes new strength and new thoughts.”

“مع كل يوم جديد تأتي قوة جديدة وأفكار جديدة”

 

اقرأ أيضاً : 


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

585 مشاركات