تصل متأخرًا للمنزل! فكيف ستنهي واجباتك إذن؟!


تصل متأخرًا للمنزل! فكيف ستنهي واجباتك إذن؟!
تصل متأخرًا للمنزل! فكيف ستنهي واجباتك إذن؟!

 

حقيقةً نحن نعيش في عالم نشط، الكل فيه مشغول، الجميع في حركة لا تتوقف أبدًا، وبذلك يكون الطلاب أكثر انشغالًا من أي وقت مضى!
فدائمًا ما نجد الطلاب لديهم انشغالات أخرى غير الدراسة، فمنهم من يعمل، ومنهم من لديه موهبة ما ويمارسها بجنون، وهناك الطلاب الرياضيون ممن يمارسون الرياضة بشكل يومي ويستغرق الكثير من الوقت بها، مما يجعلهم يعودوا للبيت في أوقات متأخرة، وحينما يعودوا يجدوا الواجبات الدراسية بانتظارهم…. فما العمل إذًا؟!
حسنًا……..إذا كنت طالب وتعيش هذا النوع من الحياة، فإليك بعض النصائح لتساعدك كيف يمكنك إذًا الحفاظ على درجاتك وأداء واجباتك بشكل يومي؟

 

1- استغل الأوقات الضائعة

استغل الأوقات الضائعة
استغل الأوقات الضائعة

في السنوات الماضية، كان يمكن للطلاب بعد مغادرتهم للمدرسة العودة إلى المنزل مباشرةً، ومن ثم الحصول على أجزاء كبيرة من الوقت معًا من شأنها أن تسمح لهم بإنهاء جميع واجباتهم المدرسية في وقت واحد. ولكن الآن وفي ظل التكنولوجيا وتلك الحياة المليئة بالحركة والنشاط التي نعيشها أصبح ذلكصعبًا بحق. حيث لا يجد طلاب اليوم في كثير من الأحيان أنفسهم في مواقف تسمح لهم بتوفير ساعتين متصلتين لقضاء جميع واجباته. فبدلًا من ذلك، حاول أن تكن مبدعًا واستخدم فرص الوقت الضائعة.
فعلى سبيل المثال؛ هل تنتظر الحافلة أو القطار؟ هل يجب عليك انتظار العائلة لتناول العشاء معًا؟ هل تركب في وسيلة المواصلات لمدة 15 دقيقة؟ يمكن لجميع هذه الفرص الزمنية الضائعة أن تضيف فرقًا كبيرًا عندما يتعلق الأمر بإنجاز واجبك المنزلي.

 

2- تخلص من المعوقات

تخلص من المعوقات
تخلص من المعوقات

عادةً ما تكون التكنولوجيا وغيرها من وسائل التشتيت هي العامل الأكبر الذي يمنع الطلاب من إنجاز واجباتهم المدرسية في الوقت المحدد. فحينما تريد أدائك واجباتك المدرسية، أغلق كل الأجهزة التي حولك وابتعد عن كل ما يمكنه تشتيت انتباهك وتعويقك عن أداء ما عليك من واجبات مثل تصفح وسائل التواصل الاجتماعي، ومشاهدة التلفاز، وغيرها من المشتتات.
انهي واجباتك المنزلية أولًا. ثم استمتع بالتكنولوجيا وتصفح بريدك الإلكتروني وهاتفك المحمول كما تريد.

 

اقرأ أيضاً : 5 خطوات للنجاح في إدارة عملك وحياتك

 

3- احرص على البقاء منظمًا

احرص على البقاء منظمًا
احرص على البقاء منظمًا

حقيقةً أن بعض الطلاب ليسوا من أكبر المعجبين بهذا المفهوم، فيُعد النظام هو أكبر كابوس للطلاب. ولكن انتبه فبدون أن تكون منظمًا، لن تستطيع أداء واجباتك المنزلية بشكل أسرع.
فبقائك بشكل منظم وعمل جدول زمني بحيث يتمّ ترتيب المهام الدّراسيّة فيه حسب الأولويّة والابتداء بالمهام الأصعب أولًا يتيح لك ترتيب أولوياتك في الواجبات المنزلية، كما يساعدك على توفير الوقت والجهد.
لذا إن أردت انجاز مهامك بشكل أسرع فعليك البقاء بشكل منظمًا، وبذلك أنت تحتاج إلى تنظيم واجباتك المنزلية ووضع كلًا منها في مكانه الصحيح، وبالتالي وضع كل واجب منزلي لم يتم الانتهاء منه بعد في مجلد واحد ووضعه في مكان ما، ومن الأفضل أن تحفظ هذا المجلد معك طوال الوقت، مما يتيح لك أداؤه في أي وقت فراغ يقابلك.

 

4- اعرف جيدًا ما هو مطلوب منك

اعرف جيدًا ما هو مطلوب منك
اعرف جيدًا ما هو مطلوب منك

بالطبع، من المهم أن تكون على دراية تامة بما هو مطلوب منك بالتحديد في تلك الواجبات، فذلك يوفر عليك عناء البحث والاضطرار إلى سؤال زملائك أو العودة إلى معلمك مرة أخرى. فمعرفة ما المطلوب منك بالتحديد يوفر عليك الوقت والجهد مما يسهل من أدائك لواجباتك المنزلية بشكل اسرع. لذا،
عليك التّركيز والانتباه لما يُقدّمه المُعلم أثناء الشّرح وذلك لعدم تفويت أي جزء من المعلومات المطلوبة.

 

5- خصّص مكان محدد لأداء واجباتك

خصّص مكان محدد لأداء واجباتك
خصّص مكان محدد لأداء واجباتك

لكي تنجز واجباتك بشكل أسرع عليك إيجاد المكان المناسب لهذا، فخصّص مكانًا هادئًا ومريحًا وواسعًا نوعًا ما من المنزل وقم بتأدية واجباتك فيه، احرص على أن يكون المكان هادئ وخالي من أي مصدر قد يساعد في تشتيت ذهنك ويسهل عليك فقدك للتركيز، وتأكد أن بجانبك كل ما تحتاج إليه؛ من كتب ومذكرات وأوراق وأقلام..
من المهم أن يكون ذلك المكان بعيدًا من أي ضوضاء، خاليًا تمامًا من أي وسائل الترفيه والتكنولوجيا كالهاتف المحمول و التلفاز وغيرها من المعوقات، كما أنه يجب أن يكون المكان ذو إضاءة جيدة لكي لا يساعدك على الاسترخاء، ويُفضل أن يكون ذلك المكان بعيدًا عن غرفة نومك.

 

6- ضع خطة تناسبك

ضع خطة تناسبك
ضع خطة تناسبك

يُعد التخطيط من أهم فنون الإدارة؛ فهو مهارة تساعدنا على انجاز أهدافنا وكل ما نريد في الوقت المخصص له. فهو يساعدنا على تنظيم أوقاتنا.
إذًا فلابد من استغلال تلك المهارة في أداء واجباتنا بشكل أسرع، كما يجب أن تشمل تلك الخطة لأداء واجباتك الدراسية أوقاتًا للراحة!! بالطبع فعليك تقسيم واجباتك وأدائها على فترات، مع تخصيص وقت للراحة من اجل تجديد النشاط والهمة. ولكي تحافظ على تركيزك وأدائك الجيد . ذلك بالتأكيد من شأنه أن يجعل المذاكرة أكثر مُتعة، كما أنه يُعد مُكافأة للنفس بعد إنجاز الواجبات المطلوبة خلال الوقت المُخصّص، مما يُساعد في انجاز أمور أكثر بشكل أفضل وأسرع.

اقرأ أيضاً :

لهذه الأسباب عليك تعلم الكتابة بسرعة!

كيف تكون دقيقاً و منظماً

بهذه الخطوات؛ كن سعيدًا في عملك!

تسع خطوات لانتاجية اعلى في عملك


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

106 مشاركات