5 صفات تحتاج إليهم للوصول لأكبر أهدافك


5 صفات تحتاج إليهم للوصول لأكبر أهدافك
5 صفات تحتاج إليهم للوصول لأكبر أهدافك

 

قد يبدو حلمك بعيدًا حتى تبدأ بأخذ خطوة واحدة نحوه، فتجده أقرب، فتظن أنه قريب فتركن عند تلك النقطة، وتنسى أن الأهداف تحتاج خطوات وليست خطوة واحدة. تتوقف عن المسير وتردد أن هدفك كبير، بل يبدوا أكبر من قدراتك وإمكانياتك، أو تقول أن هذا الهدف ربما لا يلائمك الآن، فتتخلى عنه تدريجيًا، وتستجيب لهذه الأفكار السلبية التي تحاوط عقلك،
ولكن هل بالفعل هدفك كبير أم خطواتك نحوه قليلة متقطعة ؟

ولكن هل بالفعل هدفك كبير أم خطواتك نحوه قليلة متقطعة ؟
ولكن هل بالفعل هدفك كبير أم خطواتك نحوه قليلة متقطعة ؟

يقول أحد مدربي التحفيز “في عملي كمتحدث ومدرب تحفيزي، أتحدث مع أشخاص لم يحققوا أهدافهم، وعادةً لا يرجع ذلك إلى أن هدفهم لم يكن هدفًا عظيمًا؛ بل لأنهم يستسلمون في وقت مبكر جدًا، قبل جني ثمار جهودهم”.

الآن دعونا نواجه الحقيقة، في بعض الأحيان لا يتعلق الأمر بالأهداف وحجمها بقدر ما يتعلق بالمجهود المبذول للوصول إليها، فقد نتخلى عن أهدافنا لأننا لا نتابع ولا نداوم على كل ما يجب علينا القيام به، وكلنا يفعل ذلك.

5 صفات تحتاج إليهم للوصول لأكبر أهدافك
5 صفات تحتاج إليهم للوصول لأكبر أهدافك

لذا، ابتداءً من اليوم، لا تكن واحدًا من هؤلاء الأشخاص الذين لا يحققون أحلامهم. ليس لإنك فشلت فجميعنا يرتكب أخطاء، ولكن لإنه لا ينبغي أن تعيش مع إحساس الندم طوال حياتك، ولا تدع الحياة تمر قبل أن تعيش لترى أحلامك وتحقق أهدافك.

 

إذن ماذا عليك أن تفعل الآن؟
عليك ان تكتسب 5 صفات أساسية تحتاج إليهم للوصول لأكبر أهدافك، يخبرك بهم أحد مدربي التحفيز الذي ساهم في توجيه وإرشاد عدد كبير من الناس نحو طرق الوصول لأهدافهم الكبيرة وتحقيق أحلامهم التي تراود خيالهم، وهي:

 

1- كن إيجابيًا

كن إيجابيًا
كن إيجابيًا

إذا أردت تغيير الحياة من حولك ابدأ بتغيير عقلك وذاتك من الداخل. آمن بنفسك وقدراتك، اشحذ مهاراتك، وكن مستعدًا دومًا لخوض التجارب، وحفز نفسك على الدوام، ولا تنتظر التحفيز من الخارج، واختر المجتمعات التي تعيش معها مدة طويلة، واحط نفسك بالإيجابين منهم. ابدأ يومك بقراءة مقالة ملهمة أو الاستماع إلى شيء إيجابي وتحفيزي، وإذا واجهتك مشكلة كن مستعدًا لحلها قبل أن تشتكي منها، وكن حريصًا على وقتك وطاقتك ولا تنفقها مع السلبيين أو المثبطين للهمم.

 

2- كن مثابرًا

كن مثابرًا
كن مثابرًا

لا تتوقع أن كل من حولك سيدعموك للوصول لحلمك، ولا تتوقع أن الجميع سيتفق معك في جدوى وأهمية ما تسعى لتحقيقه؛ إنما سيعاملك الناس كلٌ بمرآته وأهدافه هو في الحياة، وليس برؤيتك وأهدافك أنت؛ لذا ستجد كثير من الناس يثبطوك أو يقولون لك أنك لن تستطيع، أو أن هذا الحلم بعيد للغاية أو أكبر من قدراتك، فقط امضي قدمًا نحو خطتك وهدفك واستمع لما يبنى فيك العزيمة، ويقوي من إصرارك، ولا تستسلم فالأقوياء لا يستسلمون.

 

اقرأ أيضاً :  ” أهدافك ” تنطلق منك وتعود إليك

3- كن صبورًا

كن صبورًا
كن صبورًا

كلنا نريد تحقيق أهدافنا اليوم. نريد ثمار عملنا الآن، نريد أن نخطوا الخطوة فنجد نتيجتها في اليوم التالي، لكن أحيانًا لا يكون التوقيت الذي نحدده مناسبًا لهدفنا. وكما قالت بيفرلي سيلز: “لا توجد طرق مختصرة لأي مكان يستحق الذهاب إليه.” ضع في ذهنك وفي تفكيرك دومًا أن الأهداف تستحق الانتظار. اتخذ خطوات متتالية من أجل تحقيق أي هدف تريده، ولكن تذكر أن الأشياء الرائعة تستغرق وقتًا. وأن الوقت لن يكون كما تريده، ولكن أحلامك تستحق الانتظار.

 

4- كن مرنًا

كن مرنًا
كن مرنًا

خلال رحلتك نحو هدفك ستواجه العديد من التحديات التي قد تجعلك تتوقف أو تغير وجهتك؛ لذا عليك أن تكون شخصًا مرنًا، وإذا وجدت نفسك تشكك في قدراتك في بعض الأحيان عليك أن تطلب المساعدة من مدرب أو مرشد تحفيزي؛ كي يساعدك على التقاط نقاط القوة لديك ويساعدك أيضًا في تحفيز ذاتك، ومواجهة التحديات والأفكار السلبية التي قد تتلقاها ممن حولك، أو الأفكار التي تحدث بها نفسك، فالرحلة تستغرق وقتًا طويلًا قد لا تكون دومًا قادرًا على مجاوزة ما تلاقيه فيها، لذا كن مرنًا واستعد لمراوغة أحلامك والوصول إليها بطرق متعددة.

 

5- كن قابلًا للتأقلم

كن قابلًا للتأقلم
كن قابلًا للتأقلم

يجب أن تتعلم دائمًا وتطور من نفسك في الحياة لأن ذلك سيساعدك في الحصول على نجاح كبير في تحقيق أهدافك. يجب أن يكون لديك عقل متفتح للإمكانيات والفرص الهائلة التي يمكنك اقتناصها. احط نفسك بالأشخاص الأذكياء الذين يمكنك التعلم منهم؛ فعندما تحيط نفسك بالآخرين الذين اتخذوا المسار الذي أنت فيه بالفعل، فسوف يلهمك ذلك باستراتيجيات رائعة لتحقيق النجاح.
وكما قيل: “اتخذ دائمًا موقف الطالب. فلا تظن أنك أكبر من أن تطرح أسئلة، لأنك لا تعرف الكثير؛ فلتعلم شيئًا جديدًا ”

وأخيرًا،
أنت تستحق ان تحقق أهدافك وأحلامك، إذا كنت تريد ذلك. فقط عليك أن تتحرك نحوها بخطوات ثابتة وليست خطوة واحدة، ومعك روح إيجابية قادرة على مواجهة الصعاب بكل مرونة وقوة واستمرار ومثابرة وقدرة على التكيف وإصلاح الأخطاء وتجاهل كلام المثبطين والثقة كل الثقة في قدراتك وإمكانياتك، وتحفيزك الدائم لنفسك.

أنت تستحق أن تحقق أهدافك، وأن تصل لأحلامك، أنت لن تعيش مع الندم. لذا، عليك أن تبدأ من الآن.

مصادر المقال:
-:Cynthia Bazin مدرب ومرشد تحفيزي، حائز على جائزة SUCCESS BlogStars لعام 2015 ، وقد تم ترشيحه والتصويت عليه باعتباره واحدًا من أكثر كتابين ومدوّني التطوير الذاتي تأثيرًا على شبكة الإنترنت.

-Og Mandino : مؤلف أمريكي، أصدر الكتاب الأكثر مبيعًا “أعظم بائع في العالم”، باعت كتبه أكثر من 50 مليون نسخة وتُرجمت إلى أكثر من 25 لغة مختلفة، كان رئيسًا لمجلة Success Unlimited حتى عام 1976.

– :Beverly Sills مغنية أوبرالية أمريكية، كان أوج شهرتها في مهنتها في الفترة بين الخمسينيات والسبعينيات وحازت على العديد من الجوائز.

 

اقرأ أيضاً :

5 كلمات يجب ألا تستغني عنها عند وضع أهدافك

كيف توظّف النوم والاسترخاء لتحقيق أهدافك؟

كيف بمقدور 5 دقائق يوميًا أن تغير حياتك ؟!


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

1.8k مشاركات